وزير الخارجية العراقي يتوسط بين السعودية وإيران لإصلاح ذات البين وينقل رسائل للطرفين

2

يجري وزير الخارجية العراقي، إبراهيم الجعفري، محاولات للوساطة وتخفيف حدة التوتر بين المملكة العربية السعودية وإيران، وذلك عبر نقل رسائل بين طهران والرياض، وفقا لما ذكره تقرير للتلفزيون الإيراني الرسمي.

 

وتأتي هذه المحاولات في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات السعودية الإيرانية توترا متصاعدا على عدة أصعدة واتهام طهران بالتدخل المباشر بالشؤون الداخلية لبعض دول إلى ملفات سوريا واليمن والعراق وغيرها.

 

ومن الملفات الأخرى التي تعمق الخلاف بين الرياض وطهران، يتصدر ملف الحج، إلى جانب إعدام السعودية لرجل الدين الشيعي المعارض نمر النمر.

 

ويذكر أن علي عسكر، ممثل الولي الفقيه لشؤون الحج بإيران، قال إن بلاده لم تكن تعتزم تعطيل الحج الإيراني في موسمه الماضي، لافتا إلى أن وفدا إيرانيا سيزور المملكة العربية السعودية في فبراير/ شباط المقبل لبحث شؤون حج العام الجاري.

 

جاء ذلك وفقا لما نقلته وكالة الإيرانية الرسمية على لسان عسكر حيث قال: “مثلما أعلنا مرارا فإننا لم نكن في العام الماضي نعتزم تعطيل الحج ابدا وكنا نهدف الي ايفاد الحجاج الا انهم (الجانب السعودي) تحركوا متأخرين.”

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. منير البدر يقول

    السعودية لاتثق بك فكيف تقبل وساطتك بينها وبين ايران ، ثم انت رجل فاشل وتمثل حكومة فاشله، فعلى اي معيار تم اختيارك ؟ ان كان ما تقوله صحيح!.

  2. badr يقول

    مستر جفري هذا كلب ايران..
    لن يفلتوا من العقاب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More