كاتب عماني مهاجما مستشار ابن زايد: مستعدون للتقشف ولن نرضى “المنة” من أمثالك المتربصين

9

شنَّ الكاتب والمحلل السياسي العماني، مصطفى الشاعر، هجوما حادا على وكالة “رويترز” للأنباء ومن وصفهم “المطبلين” الخليجيين، مؤكدا على أن سلطنة عمان لا تساوم على سيادتها، وذلك على إثر الأنباء التي تم تداولها نقلا عن مصادر خليجية حول دخول السلطنة في مفاوضات مع دول الخليج للحصول على وديعة مليارية للحفاظ على قيمة عملتها المحلية.

 

وقال “الشاعر” في سلسلة تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” #رويترز_الكاذبة ومن خلفها نعلم من يديرها ولنا تجارب كثيرة معها في المنطقة ، ما يجب ان يفهمه المطبلين للاكذيب ان #عمان لا تساوم على سيادتها”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى مهاجما مستشار ولي عهد أبو ظبي، عبد الخالق عبدالله، على إثر تصريحه حول المفاوضات الخليجية العمانية قائلا: ” العمانيون سيكونون مستعدون امام مواجهة كل الصعوبات والاجرائات التقشفيه رغم قسوتها الا انهم لن يرتضو على انفسهم “المنه” من بعض هولاء المتربصين”.

قد يعجبك ايضا
9 تعليقات
  1. بنت السلطان يقول

    الاعيب شيطانيه ، الحكومة تهيئ الرأي العام العماني لتقبل ( التقشف ) يعني على الفقراء إعادة ما نهبه الأغنياء، واللصوص والحراميه الكبار، وهذا واضح جدا هذه الأيام ، (الشعب العماني سيتحمل حالة التقشف ) ،وهؤلاء الذين يظهرون على الساحه مختلف المسميات كاتب ومفكر وإعلامي وغيره من المسميات ،يتآمرون بأمر جهات معينه ، هؤلاء مثل اعلام السيسي وكلاهما مضلل ، وعلي الشعب العماني أن ينتبه، القول واحد ( على الدوله إعادة الأموال المنهوبة من الفاسدين في البلاد الذين سرقوا الأموال ومن ثم هربوها للخارج، وهم معروفون، وينعمون بحماية الدوله ذاتها ،ومصادرة ممتلكاتهم، وليس افقار الفقراء، وسلبهم قوت عيالهم، حسبنا الله ونعم الوكيل على الظالمين،

    1. Blue star يقول

      والله صدقت يابنت السلطان ومثل مصطفى الشاعر وغيرهم هاؤلاء أعلام مضلل ولعنة الله عليهم في نار جهنم وبئس المصير ماعندهم إحساس بالمواطن الي صار يدفع أضعاف مضاعفه لأجل العيش البسيط
      هؤلا يعملون لصالح الفاسدين وإيران

      1. عماني يقول

        سؤال بسيط وانت تلعن من لا تعرف، في اي شي صار المواطن يدفع أضعاف مضاعفة لأجل العيش غير البنزين؟ أتحفنا من فضلك

    2. خليجي يقول

      للعلم فقط ان معرفك معروف لدينا وانت لست عماني وإنما من احد الدول القرًيبة (طبعاً تعليقاتك بأكثر من لقب وبعد ترد على تعليقاتك)، كنت تستخدم لقب ابن السلطنة والظاهر انك قمت بعملية تحويلية. لعبك مكشوف انت والمعزبيه مالك. العمانيين بحمد الله لديهم مناعة من سمومك ولا تجهد نفسك عمان أعز منك ومن بلدك.

  2. جيفر ابن الجلندى يقول

    لا ادري من اين طلع لنا هذا المارد المحلل والسياسي ليخضع العمانيين لسياسية التقشف!!

  3. Ali يقول

    والله ما مطبل الا انت والخلبج طول عمرهم دوله واحده يضحكون ويبكون على طاوله واحده
    ومن سيتحمل التقشف الا الفقير .واجزم انك من اصحاب العيش المجاني سياره وبيت ضخم ولا داري باالدنياء

  4. حكيم يقول

    هذي كلها حكمة والبلاد مستمرة في البناء بالتجارب والحياة نجاح وفشل هكذا تقول الحكمة مستعدوا للضياع وان نمني نفوسنا خير في ظل اقوياء المواهب فيالهم من نجوم نيرة والاحوال طبيعي تتصلح ثم تتخرب وهكذا نحن شعب لايخلق المتاعب وعلينا ان نؤدي الواجب وعلينا ان نواجه ملمات الكتائب والضرائب وان نطيع اصحاب الذوات الاطايب وان نقف بجانبهم كصاحب ونحن قادرون ان نجر الفقر فهذا علينا واجب فهم نجوم لا يخبوا نورهم فلا بد ان نجفف عواطفنا ونطرهم طوعاونتحمل المصائب وان كانت كالعرق الخبيث ونستر الخزي والمثالب وان نرزح للمغارم لرفيعوا الدعائم وان نهتف للاهوال وان تدق قلوبنا طربا شوقا الى المتاعب ونجترع الحسرات وان نجعلهم على ارضنا سماء وابهى من الشمس سناء ونصبر على البغاء وظلم الادعياء وانهم وهبوا الناس الثراء وحملت اللواء والهناء والرخاء وثمرا ونماء فنحن لهم دريئة فنحن اهلا للدواعي وعلينا ان نقطلى ما ارغمنا وجواثيا نستذل لهم وان كبينا وعثرنا وان نلاقي الاصباح سود دواجي وان استبدلت افارحنا مأسي وان لا ينهكنا الصبر وعلينا ان نعد المأسي طيبات ونمطرهم مدحا ونزحف خنوعا وان دثرث آمالنا رعاعا تسوقنا الرزايا وان نكون حججا نغطي سوأتهم يستاقونا طواعا

  5. هزاب يقول

    من الذي أعطى هذا المدعو التوكيل ليتحدث عن شعب بأكمله ؟ وإذا كان هناك من أوهمه بتوكيل للهذيان فهذا ممكن ! ولكن على طريقة أعطى ما لا يملك لمن لا يستحق! وما هي استعداداته الشخصية للتقشف حتى يتعلم منه الآخرون !! الواضح أن كل من يناصر الخط الرسمي في عمان قليل الحيلة ويهذر بكلمات تافهة يحسبها من الدرر و الحكم وعندما تتحدث عن شيء بدليل أول كلمة تسمعها لا تتكلم بإسم الشعب ؟ إذن وهذا المدعو عليه أن لا يهرف بأية سخافة بإسم الشعب ! هل سيخدعنا أنه وكيل لأربعة ملايين وأكثر من العمانيين ! رب كلمة تقول لصاحبها دعني!!

  6. محمد السمري يقول

    يا هزاب يا ابن مسيلمة الكذاب
    انت لا تحمل صفة رسمية كذالك بتتكلم عن الشعب العماني لأنك لست من عمان
    انت مكانك واصلك من منظمة داعش الإرهابية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More