AlexaMetrics الفيديو السعودي الذي اجتاح الشرق الأوسط استفز السعوديين وروجته طليقة الوليد بن طلال | وطن يغرد خارج السرب
الوليد بن طلال

الفيديو السعودي الذي اجتاح الشرق الأوسط استفز السعوديين وروجته طليقة الوليد بن طلال

أثار فيديو كليب “هواجيس” جدلاً واسعاً في الشارع العربي إذ حظي باهتمام المتصفحين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما السعوديين، وكل ذلك رغم أنّه تظهر فيه ثلاث نساء مغطيات من رأسهن حتى أخمص أقدامهن فقط.

 

نشر مقطع الفيديو الاستفزازي “هواجيس” في 23 كانون الأول, لا يُظهر في مقطع الفيديو أي تلميح جنسي، ولكنه استفزازي بسبب السياق السياسي الذي يرتبط بمكانة المرأة في المملكة السعودية. من شأن النساء السعوديات الثلاث اللواتي يظهرن في الفيديو وهنّ يقدن سيارة، يتزلّجن على لوح تزلّج، ويلعبن كرة السلة – أن يُعتبرن مخالفات للقانون في المملكة التي يُحظر على المرأة فيها القيام بكل ذلك بالإضافة إلى أنشطة أخرى، دون موافقة الرجل.

 

تمثّل الأغنية عبثية أن يكون مسموحا للرجال في السعودية القيام بكل ما يخطر في بالهم، في حين أنّ النساء يُمنعنَ من ذلك أو يحتجنَ إلى موافقة الرجل. من بين الأشخاص الذين شاركوا مقطع الفيديو في تويتر ودعموا رسالته، كانت طليقة الأمير السعودي الوليد بن طلال.

 

يظهر في مقطع الفيديو طفل صغير وهو يقود سيارة تسافر فيها النساء الثلاث، ويعرض العبثية في عدم السماح لثلاث نساء بالغات  بالقيادة والسفر وحدهن، بينما يُسمح للطفل الصغير القيام بذلك، فقط لكونه ذكرا.

 

مع غياب وجود الرجال، تظهر النساء وهنّ يركبن على لوح تزلّج، دراجات هواية وكوركينت للاستمتاع، يلعبن كرة سلة في ملعب، ويقضين أوقاتهنّ في متنزّه، بلباس تقليدي كامل، لا يكشف شيئا سوى أعينهنّ وأحذيتهنّ.

 

تظهر في مقطع الفيديو شخصية دونالد ترامب باعتباره يمثّل السيطرة الذكورية والشوفينية على النساء.

 

ليست هذه هي الأغنية الأولى الشائعة للمخرج ماجد العيسى. فقبل عام أنتج الأغنيتين الشائعتين “بربس” و”ليحي” اللتين حظيتا بملايين المشاهدات.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *