القبض على عروس الإسكندرية “العجوز”.. وايداعها مستشفى لعلاجها نفسيا “شاهد”

1

تسلمت أسرة “سعاد” الإسكندرية المسنة، ابنتهم من قسم شرطة الجمرك، بعد كتابة تعهد عليهم بعدم تركها مرة أخرى في الشوارع وإيداعها لمستشفى نفسي.

 

وقال مصدر أمني بمديرية أمن الإسكندرية، إن ما تم هو إجراء روتيني خاصة وأن هناك بلاغا بتغيبها عن المنزل، ويجب بحث البلاغ والتحرك بموجبه وإقفال المحضر.

على الجانب الآخر، أعلنت مؤسسة أمل للإعلام والتنمية برئاسة الإعلامية أمل صبحي، عن تبنيها لحالة عروس الإسكندرية المسنة، وإيداعها مستشفى المعمورة، مؤكدة أنها حجزت سريرا لها لتلقي العلاج اللازم.

 

وكان  أحد جيران سعاد عروس الإسكندرية المسنة، قد قال  إن قوة من قسم شرطة الجمرك ألقت القبض عليها داخل منزلها بحارة البطارية في حي الجمرك.

وأضاف الجار “الذي رفض ذكر اسمه”، أن القوة اقتحمت المنزل بعد أن انتشرت صور” سعاد” على “فيس بوك” ولقيت اهتماما إعلاميا، مشيرا إلى أن عائلتها هجرتها وتعيش بمفردها منذ فترة وكانت ترعي والديها إلى أن أصبحت عانسا، ومعاشها يتخطى 4 آلاف جنيه.

 

وأضاف أن قسم الشرطة يرفض الإفراج عنها إلا بعد تعهد أهلها بعدم تكرار ما حدث، خاصة بعد أن تم تنظيم مظاهرة في محطة الرمل بسببها، إضافة إلى الأزمة التي وقعت بين صاحب القاعة وأسرتها لإصرارهم على استرداد ما دفعته في حجز القاعة.

كان عدد من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» بالإسكندرية، تداولوا صورا لسيدة مسنة، ترتدي زفاف وتسير في الشارع بمنطقة محطة الرمل وسط المدينة وحيدة في الشتاء.

 

وتعجب المارة من تصرفها، وسألها أحدهم عن «العريس» فأجابت «مفيش عريس» فقرر أن يشاركها لحظاتها، فيما غنى لها المارة بطول الشارع أغنيات الزفاف، ليتفاجأ الجميع أن السيدة العجوز حجزت بالفعل إحدى قاعات الأفراح بنفس الشارع.

 

قد يعجبك ايضا
  1. جمبك يقول

    شك شك مرزوقه تعالي جمبي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.