أنور مالك: “الصهاينة يقتلوننا بفلسطين والصفويون يذبحوننا بسوريا ..المعركة مصيرية الآن”

1

قال الكاتب الجزائري والمراقب الدوليّ لحقوق الإنسان، أنور مالك، إن “الصهاينة يقتلوننا بفلسطين والصفويون يذبحوننا بسوريا فلا يهم من الأولى للمواجهة بقدر ما يهم أنهم قتلة ونحن ضحايا والمعركة فاصلة ومصيرية الآن”.

وأضاف في سلسلةِ تغريداتٍ له على “تويتر”: “من يريد رؤية النفاق وقد بلغ أبشع صوره فلينظر إلى الذين يتباكون على #فلسطين وفي الوقت نفسه يؤيدون الأسد ويطبلون لمحرقة #إيران و #روسيا ب #حلب”.

وتابع: “إن كان للإرهاب فتوى فأصحابها بقم إن كان أسلحة فمع ميليشيات #إيران من حزبها بلبنان إلى حشدها بالعراق وإن كان أشخاصا فهو #خامنئي وباقي غلمانه!”.

وقال الكاتب الجزائريّ: “من أقنعته #الحوزات أن #إيران هي وطنه الديني لن يفكر في مستقبل وطنه الذي يحمل جنسيته الدنيوية ومن السهل جدا أن يتحول لمعول هدم في يد #خامنئي!”.

وندد “مالك” بممارسات المليشيات الطائفية في العراق وسوريا، قائلاً “لما أتحدث عن #إيران يتهمونني بتجاوز مهمتي الحقوقية وكأن ميليشيات #خامنئي الإرهابية تصطاد حشرات #العراق #سورية ولا تبيد بشرا تهمتهم أنهم سنة!”.

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. wagawaga يقول

    المعضلة الحقيقية تكمن في تبني المكون العربي السني منطق المظلومية و اللطميات الشيعية. دعوكم من هذا و ادخلوا في منطق رؤية مراجعة نقدية تخلص إلى تحديد مسؤوليات السنة أنفسهم في الوصول إلى ما وصلوا اليه.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More