بعد تعطيلهما قرار يدين الأسد..كاتب سعودي: “ملة الإجرام واحدة بين جنرالات الجزائر وعسكر مصر”

3

شنَّ الكاتب السعودي، عبد الرحمن سعود البلي، هجوما عنيفا على كلا من والجزائر، معتبرا أن ملة الإجرام لديهم واحدة، وذلك على إثر تصويت ضد مشروع قرار بالأمم المتحدة لمحاسبة في ، في حين امتنعت عن التصويت.

 

وقال “البلي” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” الجزائر تصوّت ضد قرار لمحاسبة مجرمي الحرب في سوريا ومصر تمتنع عن التصويت ! ملة الإجرام واحدة بين جنرالات الجزائر وعسكر مصر”.

https://twitter.com/AbduIrahmanSaud/status/811847270400487424

 

وكانت الجمعية العامة للأمم  المتحدة، قد أقرت فجر اليوم الخميس مشروع قرار قدمته  وليختنشتاين بشأن تشكيل فريق عمل حول جرائم الحرب في سوريا.

 

وقد أيدت الجمعية تشكيل فريق خاص “لجمع الأدلة وتعزيزها والحفاظ عليها وتحليلها”، وكذلك الإعداد لقضايا بشأن جرائم الحرب وانتهاكات التي ارتكبت خلال الصراع في سوريا.

 

وصوت لصالح القرار 105 أعضاء مقابل اعتراض 15 وامتناع 52 عن التصويت. وقال مندوب ليختنشتاين لدى الأمم المتحدة كريستيان وناويزر إن الامتناع عن اتخاذ إجراء أرسل “إشارة بأن ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد  إستراتيجية متغاضى  عنها وليس لها تبعات”.

 

وسيعكف الفريق الخاص على “إعداد الملفات من أجل تسهيل وتسريع الإجراءات الجنائية النزيهة والمستقلة، بما يتفق مع معايير القانون الدولي في المحاكم الوطنية أو الإقليمية أو الدولية أو هيئات  التحكيم التي لها -أو ربما يكون لها في المستقبل- ولاية قضائية على هذه الجرائم”.

 

وطالب القرار جميع الدول وأطراف الصراع وجماعات المجتمع المدني بتقديم أي معلومات أو وثائق للفريق.

 

قد يعجبك ايضا
  1. احمد يقول

    لا تنسى ايها الكاتب ان السعودية هى من مولت السيسى لقتل الابرياء فى رابعة وتهجير اهل سيناء ولا تنسى ما دار بين الملك فهد والجنرال خالد نزار حسب شهادة هدا الاخير

  2. غيور عل وطنه يقول

    مزال تطاول على أسيادكم ياكلب نسيتوا اللي صاير في العراق والله سبب خراب الأمة الا الفكر الوهابي
    ياكلب احنا أحرار نصوت زي ما نبغي على كيفنا و احنا نشوف لقدام ومازيك يعلمنا الحمد لله عشرية سوداء عالجنا ها بانفسنا
    وسبب الإرهاب السعودية لما كانوا طلاب العلم يدرسون في الحرم أرسلوهم وغرروابهم في الحرب في أفغانستان والوقوف مع أسيادكم الأمريكان يا أذناب أمريكا

  3. خالد يقول

    كان لابد أن نقدم الدول التي ساعدت الجماعات الارهابية بأموال وجنود للقتل مع المعارضة واتحداكم أن تقدمو مشروع لادانة القتل في اليمن والعراق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.