هاجم الكاتب والحقوقي الجزائري تصريحات وزير الخارجية الجزائري حول الأزمة السورية والتي بارك خلالها استعادة “حلب”.

 

وأثارت تصريحات لعمامرة جدلاً واسعاً في الشارع الجزائري عندما علق على محرقة #حلب قائلاً ” إن ما حدث في حلب هو أن الدولة السورية استطاعت أن تسترجع- حسب قوله- سيادتها وسيطرتها على المدنية “.

 

وقال مالك في تغريدة رصدتها “وطن” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.. تصريحات وزير خارجية بخصوص حلب منحازة لمحتل إيراني روسي ولا يمثل أغلبية الجزائريين بل يؤكد أن حيادية نظام بوتفليقة كذبة تخدم القتلة “.