قطر تلغي كافة المظاهر الاحتفالية في عيدها الوطني تضامنا مع أهالي حلب السورية

1

قررت السلطات القطرية إلغاء كافة المظاهر الاحتفالية بمناسبة اليوم الوطني للبلاد المقرر يوم 18 من الشهر الجاري.

 

وفي بيان للديوان اﻷميري وجه الأمير تميم بن حمد آل ثاني بضرورة” إلغاء المظاهر الاحتفالية في البلاد وهذا تضامنا مع اﻻشقاء السوريين ومحنة أهل حلب”.

التقاط 149

وكانت مختلف الجهات الحكومية والخاصة في الدولة أعدت برامج خاصة بمناسبة اليوم الوطني للبلاد حيث تعم مظاهر الاحتفالات ﻷيام متواصلة.

 

وعبر مغردون قطريون في مواقع التواصل الاجتماعي عن مساندتهم القرار الذي اتخذته بلادهم وهذا من باب التأكيد على تضامن قطر مع أشقائهم السوريين في محنتهم.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Avatar of داعس على رأس بوتين وخامنئي وبشار أسد وحسنية نصر الله والخرا أوباما
    داعس على رأس بوتين وخامنئي وبشار أسد وحسنية نصر الله والخرا أوباما يقول

    شكرا قطر أميرا وحكومة وشعبا. قطر الدولة العربية والمسلمة الوحيدة التي عند قادتها وشعبها رجولة ومروءة وكرامة ونخوة. كذلك شكرا لحركة حماس ولمقاتلي الجهاد الاسلامي في غزة المتضامنين مع حلب.
    أما باقي الدول العربية شعوبا وأنظمة فاقول صرماية أمير قطر تميم بن حمد ووالده الشيخ حمد تشرف رؤوس كل ملوك ورؤساء الدول (الكرخانات) العربية والاسلامية والشعوب العربية والاسلامية كلها بلا استثناء.
    أمة حقيرة نجسة سافلة لا تعرف الا الغدر والخسة والنذالة الخيانة, والله لا تستحقوا الارض التي تعيشون عليها وان الجرذان لاشرف منكم أنظمة وشعوبا.
    تآمرتم على الشهيد البطل ياسر عرفات وبعدها قتلتم بكل خسة وغدر البطل الشهيد صدام حسين. أنظمة عاهرة وقادة كلهم أدمنوا أن ينكحوا بأطيازهم ليل نهار بالقضيب الأمريكي ذي النكهة الصهيونية.
    الشعوب العربية أنجس وأخرى وأحقر من حكامها. يخرج ملايين الخنازير والكلاب العرب لاستقبال بطل اراب آيدول أو للاعتراض على مباراة كرة القدم بين مصر والجزائر ولا تتحرك قطعان البهائم والخنازير والكلاب من الشعوب العربية لانهار الدماء التي تسفكها أمريكا واسرائيل وروسيا وايران ضد العرب السنة في العراق وسوريا منذ ست سنوات وحتى اليوم.
    اواذا قاومت حلب وسوريا بكل رجولة وشجاعة ست سنوات النظام العلوي ومعه روسيا وايران والصين وأمريكا واسرائيل وكل الدول العربية باستثناء الدولة البطلة قطر, فانكم والله لن تتحملوا أكثر من ثلاث ساعات أمام ميليشيات ايران لتروا بعدها نساؤكم وبناتكم تغتصب أمام اعينكم من قبل حزب الشيطان وجحش والحرس الثوري وميليشيا الزينبيون وميليشيا الفاطميون وباقي كلاب الشعية وان غدا لناظره قريب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More