بابا الفاتيكان يعبر عن رسالة المحبة والسلام مبرقا للأسد ومتجاهلا ملايين الضحايا

0

أبرق البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان إلى رئيس النظام السوري، بشار الأسد برسالة عبر من خلالها عن تعاطفه العميق مع سوريا وشعبها في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها.

 

وأكد “البابا” في رسالته التي سلمها السفير البابوي في دمشق الكاردينال ماريو زيناري، على“إدانة الفاتيكان الصريحة لكل أشكال التطرف والإرهاب”، داعيًا إلى “تظافر جهود الجميع من أجل وضع حد للحرب في سوريا وعودة السلام المنشود إلى ربوعها لتبقى كما كانت أنموذجًا للعيش المشترك بين مختلف الثقافات والأديان”، وذلك وفقا لما نشرته الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية السورية المزعومة على “فيسبوك”.

 

من جهته، قال الأسد زاعما إن “سوريا دولة وشعبًا مصممة على استعادة الأمن والاستقرار، وهي ماضية في إنجاز المصالحات التي تشكل الطريق الأمثل نحو تحقيق هذا الهدف”، على حد قوله.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More