AlexaMetrics العاهل الأردنيّ: إيران مسؤولة عن تأجيج الصراع الطائفي وما يحدث في حلب مأساة إنسانية | وطن يغرد خارج السرب

العاهل الأردنيّ: إيران مسؤولة عن تأجيج الصراع الطائفي وما يحدث في حلب مأساة إنسانية

قال العاهل الأردنيّ الملك عبد الله الثاني إن إيران مسؤولة عن تأجيج الصراع الطائفي في المنطقة.

 

واعتبر الملك الأردنيّ أنه عند النظر إلى الإيرانيين فإن لديهم عدة أوراق يلعبون بها، إحدى هذه الأوراق هي الاتفاق النووي، وورقة أخرى تتمثل في دعم منظمات تعتبر إرهابية.

 

وتابع جلالته “أعتقد أنه عندما تنظر إلى إيران، فيجب أن تنظر إليها بنظرة كلية. مرة أخرى، ما زال من المبكر أن نفهم أين ستكون السياسة الأمريكية الجديدة بشأن ذلك. الكل سيكون لديه رأي، لكنني أعتقد أنه يجب أن نبقيها في إطار الصورة الكاملة”.

 

وقال خلال حوار مع محطة (ايه بي سي) التلفزيونية الاسترالية: “غالبيتنا ممن يفهمون الأزمة السورية يدركون أنه لا يمكن حلها بدون الروس، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن ما يحدث في حلب مأساة إنسانية”.

 

وأضاف: “هذا أمر لطالما ناقشناه على مدار العامين الماضيين. وعليه، ففي هذه المرحلة علينا الانتظار لنرى طبيعة الاستراتيجية الأمريكية وكيف سيتم التعامل مع الروس، وهذا هو الأمر الذي يشغل الجميع، ولكن وفي ذات الوقت، وكما ناقشنا بعجالة قبيل البدء بإجراء المقابلة، الأمر يرتبط أيضاً بالتطورات الميدانية، فما يحدث في حلب مثلاً هو مأساة إنسانية.

 

وتابع “لا أعتقد أنه بإمكاننا عمل الكثير حتى تأخذ الإدارة الجديدة موقعها، وتبلور استراتيجيتها، ويتم التواصل مع الروس.”

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *