AlexaMetrics مهنا الجبيل: ولاء الفصائل السورية لمشايخ الدين بالخليج وتمويلهم يفوق ولائهم لعلماء الشام | وطن يغرد خارج السرب

مهنا الجبيل: ولاء الفصائل السورية لمشايخ الدين بالخليج وتمويلهم يفوق ولائهم لعلماء الشام

وجه الكاتب والمحلل السعودي، مهنا الجبيل، انتقادات شديدة لبعض فصائل المعارضة السورية المسلحة، معتبرا أن التسليم لتمويل أشخاص وجماعات خارجية “مفسدة كبرى”.

 

وقال “الجبيل” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر: رصدتها “وطن”: ” الأمة ومنها مقاومة سوريا متعبدة بالأسباب والذي يظهر كعين الشمس ان تسليم الجبهات لتمويل شخصيات وجماعات الخارج مفسدة كبرى”.

 

وجاءت تغريدة الجبيل ردأ  على سؤال أحد المتابعين حول مقاله الأخير الذي نشرته صحيفة “الوطن” القطرية، نقل فيه ما جاء على لسان مؤسس الجيش الحر في سوريا العقيد “رياض الأسعد قائلا: ” وهنا أكشف عن حديث خطير حدثني به العقيد رياض الأسعد، القائد التاريخي للجيش السوري الحر، يقول العقيد الأسعد أنني حين أدركتُ ان الثورة تُختطف من الميدان، بعد تدخل دولي شاركت فيه بعض المعارضة، والأخطر تمكن المال الخليجي، في 2012، التقيت ببعض علماء سوريا، وقلت لهم فلنوقف العمل العسكري للثورة. قالوا كيف، قال ستذهب الثورة من أيدينا، وانا سأتحمل لعنات الناس والتخوين، المهم أن يسلم الشعب وتحافظ الثورة على استقلالها، فأحيلوا الإعلان لي، رفض المشايخ مشاركته بتحمل المسؤولية، ولستُ أزعم قدرتهم على ذلك رغم لوم العقيد الأسعد الشديد لهم، لأني أعرف أن ولاء الفصائل لمشايخ الدين بالخليج وتمويلهم، فوق ولائهم لعلماء الشام، سلفيين أو مستقلين، لكن الحصيلة النهائية، تثبت صحة نظريته، ولم يبق إلا بصيص أمل ليس له من دون الله كاشف”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *