شقيق “دي كابريو”: أخي أكبر نجم ويواعد العارضات وأنا مدمن مخدرات ومع نفس المرأة منذ 17 عاماً!

0

قال “آدم فرارو”، الأخ غير الشقيق للنجم العالمي ليوناردو دي كابريو، إن “ليو” بعد الشهرة أصبح يواعد ، بينما هو يذهب لحفلات مليئة بالكوكايين.

 

وأضاف: “لا ألومه على إدماني، أنا أكبر منه وأنا مسئول عن تصرفاتي وأفعالي. بدأ الأمر عندما أصبحت مدمنا بالفعل عام 2008، حتى إن ليو أصبح يبتعد عني بسبب هذا الأمر، وتم القبض على 5 مرات لأنني كنت أسرق حتى أحصل على ثمن ”.

 

وتابع: ” لم يتشاجر ليو معي أبدا، لكنه استطاع أن يبعد نفسه عني ويرافق أصدقاء لا يحبونني حتى أبعدني تماما عن حياته، وأصبح أخي أكبر نجم في العالم وأنا مجرد مدمن مخدرات”.

 

واستدرك “فرارو”: “أقلعت عن المخدرات منذ عام 2013 وأتحدث الآن لأنني أريد أن أعود لأخي ونصلح علاقتنا، كما أنني أريد رؤية ابنتي التي فقدت حضانتها بسبب ما فعلته”، “كما أنني أشعر بالحزن لأنه لا يزال يرافق عارضات الأزياء، وليس له حياة مستقرة، لكنني مع نفس المراة منذ 17 عاما ولدينا طفلة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.