AlexaMetrics كالعادة.. صحيفة "عطوان" هاجمت من يهاجم "نصرالله" وقناة العالم الإيرانية أشادت وفرحت | وطن يغرد خارج السرب

كالعادة.. صحيفة “عطوان” هاجمت من يهاجم “نصرالله” وقناة العالم الإيرانية أشادت وفرحت

تفرح عادة قناة “العالم” الإيرانية بما تنشره صحيفة الإعلامي الفلسطيني عبدالباري عطوان وخصوصا فيما يتعلق بالدفاع عن رموز تدعهما إيران مثل أمين عام حزب الله حسن نصرالله.

 

هجوم “رأي اليوم” تناول نديم قطيش الذي يقدم برنامجا ساخراً عن “نصرالله” وهو الهجوم الذي نقلته قناة “العالم” تحت عنوان: هكذا تحرج “راي اليوم” قناة “العربية” بسبب السيد نصرالله!

 

وقالت العالم تعقيبا على موضوع صحيفة عطوان: يُحاول الإعلامي اللبناني نديم قطيش على شاشة “العربية” الحدث، تَصيّد الأخطاء الواردة في كل إطلالة لأمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله، كما أنّه يَستجمع قُواه حتى “يُتحفنا” بتلك التي يُسمّيها “تناقضات” واردة في خطابات سيد المقاومة، ليتحوّل برنامجه إلى مجموعة من المقاطع للسيد المُمنتجة المُركّبة من هنا، وهناك على الطريقة “القطيشية”!

 

ونقلت عن “راي اليوم” ان قطيش أمام أمين عام الحزب، يتحوّل إلى مُدقّق لغوي، ومُصحّح أخطاء إملائية لخطاباته، بالرغم من فصاحة الخطيب (نصرالله)، وكأن أخطاء السياسة تُقاس بعبارات “المونتاج” التي يتم جلبها ولصقها من مجموعة خطابات لنصرالله، وأي شخص عامل “ابتدائي” في القطاع الإعلامي، يعلم علم اليقين قدرة “المُونتاج” في صُنع العجائب، ويا عجيب قدرة قطيش، في صُنع تلك “العجيبة”، حينما يتعلّق الأمر، بعدو قناة “العربية” ومن يَقفون خلفها.

 

وختمت صحيفة “عطوان” المعروف بتنقلاته من معسكر إلى آخر: ربما علينا أن نُعطي نصيحة إعلامية لنديم قطيش، وليعتبرها “نصيحة أخوية” من زميل مهنة، حينما تُريد أن تُقيم الحُجّة على أحد، عليك بجلب الدلائل والبراهين الكاملة، وأدلّتك في هذا السياق “مُمنتجة”، وبالتالي يمشي عليها حُكم “المُلفّقة”، عُذراً نحن لسنا أؤلئك المُشاهدين الذين نجلس أمامك، وغيرك، كخُشب مُسنّدة!

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *