محمد رمضان ينجو من غرق مركب هجرة غير شرعية .. إليكم التفاصيل

0

يواصل النجم محمد رمضان تصوير أحداث فيمله الجديد “أخر ديك في مصر” ، الذي بدأ تصويره منذ أسبوع في مدينة أسوان.

 

ويجسد محمد رمضان شخصيتين هما الابن والأب، لديه عائلة كبيرة، ويجتمع رجال العائلة بأكملها ليقرروا السفر إلى بلد أوروبية، ويستقلوا مركبا في عرض البحر، والهروب بطريقة غير شرعية، لتأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، وتغرق المركب ويموت كل شخص على ظهرها، والقدر يلعب لعبته وينجو محمد رمضان، ويكتب له الله حياة جديدة، ويعود بطريقة ما إلى دياره وبلدته الفقيرة، ليجد نفسه الرجل الوحيد وسط “نساء القرية”.

 

وتتصاعد الأحداث بطريقة كوميدية وتميل إلى الفانتازيا. وبحسب “اليوم السابع” تقرر حريم العائلة أن يزوجوه لكي يكثر ويملأ الأرض التي تأويهن، وتحدث مفارقات كوميدية بينه وبين أفراد حريم عائلته، والتي تجسدهن شخصيات عديدة وأبرزهن النجمة هالة صدقي، انتصار، ليلى عز العرب، شيماء سيف، مي عمر، وغيرهم.

 

ثم يأتي الأب فى مشهد واحد قبل الموت غرقًا ليعطيه نصيحة عن طريق” الفلاش باك” من خلال صوت في الخلفية، لكي يتزوج ويبني عائلة جديدة، وهي المقولة أو النصيحة المحورية في الفيلم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More