تقرير عبري: عبر هذه الوحدة .. “إسرائيل” تستعد لمواجهة داعش سيناء

0

قالت القناة “العاشرة” الإسرائيلية إنّ تنظيم “” يعملُ منذ فترة طويلة في شبه جزيرة ، وقد يحاول مهاجمة الأراضي الإسرائيلية، بالقرب من الحدود مع ، وربما ذلك مسألة وقت فقط. وبالتالي فإن وحدة النخبة العسكرية الواقعة في المنطقة الجنوبية وشرطة الحدود المتخصصة في قتال الإرهاب تحاول منع تهريب الأسلحة والمخدرات على الحدود.

 

وأضافت “العاشرة” في تقرير ترجمته وطن أن “التنظيمات الإرهابية لها تاريخ طويل من الجريمة ضاع وتمثل تهديدا أمنيا من شبه جزيرة سيناء لإسرائيل والأمور تزداد سوءا في وجه هذا التهديد، لذا وضع الجيش الإسرائيلي قوات النخبة ووحدة متخصصة في مكافحة الإرهاب التي لا يسمح بالكشف عن هويتها لمواجهة هذا الخطر الإرهابي”.

 

ولفتت القناة الى أن “سيناء تعتبر دائما الخلفي لمصر. وتمردت فيها العديد من القبائل ضد الحكومة المحلية ومن أبرز الجماعات الإرهابية المحلية أنصار وهي تعتبر ذراع تنظيم في سيناء”.

 

وفي الأسبوع الماضي قتل الجيش المصري 70 عنصرا من الإرهابيين في العريش ردا على الهجمات التي نفذها إرهابيون ضد الجيش المصري على بعد نحو نصف ساعة من الحدود مع .

 

وردا على هذا التهديد الكبير، وضع الجيش الإسرائيلي وحدة حرس الحدود المتخصصة في مكافحة الإرهاب بالقرب من الحدود المصرية استعدادا لأي تطورات وإنقاذ الرهائن حال تجاوز التنظيم الإرهابي الحدود من سيناء.وفقاً لـ”العاشرة”

 

وأشارت “العاشرة” على موقعها الالكتروني الى أن “إسرائيل” قامت ببناء سياج متطور على الحدود مع مصر، وهو مشروع تكلف مليارات الدولارات لمنع تسلل المهربين من شبه جزيرة سيناء، وكذلك مهربي الأسلحة ومهربي المخدرات، وكذلك لحماية الحدود من العناصر الإرهابية ومنعها من تنفيذ أي عملية حقيقية ضد إسرائيل.

 

وعلى السياج الحدودي يوجد الكاميرات التي تعمل في حدود ما بعد 20 كيلو متر لمتابعة المهربين الذين يقتربون من السياج. وهناك تقسيم واضح للأدوار بين الحمالين الذين يحملون الحقائب ويصعدون الأسوار. وفي الوقت نفسه، يوجد على الجانب الإسرائيلي سيارات مصفحة وشاحنات صغيرة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More