كاتب إماراتي يهاجم أبناء زايد ويفضح واقع الحريات في بلاده بعد الإعلان عن افتتاح “معبد هندوسي”

0

هاجم الكاتب الاماراتي أحمد الشيبة النعيمي، حكام بلاده خاصا بالذكر ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد, بعد إعلانه عن منح الهند قطعة أرض لبناء أكبر معبد هندوسي في الشرق الأوسط، والذي من المقرر أن يتم افتتاحه في 2017.

 

واعتبر الشيبة أن قيام بن زايد بهذه الخطوة إنما جاء للتغطية علي أمور أخري، أهمها الإجراءات القمعية ضد حرية الفكر وحرية الكلمة، مشيرا إلي أن كل مساجد الدولة يخطب فيها خطبة الجمعة، إلا أنها تتم تحت الرقابة الأمنية، بالإضافة أن جميع الخطباء يؤدون وظيفة تحت أعين الأمن.

 

وأضاف النعيمي أن المهم من وجهة نظره هو الحق في حرية الكلمة والفكر والمعتقد التي تعتبر حقوقا لا يمكن التنازل عنها، مشيرا إلي أن أهل الوطن هم أولي وأحق به من الآخرين.

 

وأشار النعيمي إلي العديد من الحالات التي تم اعتقالها بسبب تغريدة علي “تويتر” أو مقال ، مشيرا إلي أسامة النجار الذي اعتقل بسبب تغريداته المدافعة عن أبيه حيث حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات وغرامة مالية، وبالرغم من انقضاء محكوميته ترفض السلطات إطلاق سراحه.

 

وأوضح أن هناك العديد من الناشطين الحقوقيين ممنوعون من السفر مثل أحمد منصور، بالإضافة إلي معتقلي الرأي الذين حكم عليهم بين ٥ إلي ١٥ سنة بسبب مطالبتهم بتطوير صلاحيات المجلس الوطني مثل الدكتور محمد الركن، كما يوجد من هو مغيب لا أحد يعلم عن حاله شيء مثل الدكتور ناصر بن غيث، موضحا أنهم كلهم مواطنون مخلصون تشهد لهم أعمالهم، بحسب تصريحاته لموقع “الخليج العربي”.

 

وكان رجل أعمال يشرف علي مشروع بناء أول معبد هندوسي في أبوظبي، قد أعلن أن المعبد سيكون جاهزا لاستقبال المصلين بحلول نهاية 2017، حيث يقام المعبد علي أرض تبرعت بها حكومة أبوظبي.

 

وفي الوقت الراهن يسافر الهندوس المقيمون في أبوظبي إلي دبي التي تبعد أكثر من مئة كيلومتر لأداء الصلاة.وكانت قد أعلنت الحكومة تخصيص الأرض لبناء المعبد أثناء زيارة لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي.

 

وتشير بيانات من السفارة الهندية في أبوظبي بأن الهنود يمثلون أكبر جالية أجنبية في البلاد ويبلغ عددهم 2.6 مليون نسمة أو حوالي 30 بالمئة من سكان الإمارات.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More