تقرير صادم: ارتفاع نسبة “التقزم” بين الأطفال المصريين إلى 45 % لقلة أكل اللحوم

0

كشف تقرير صادر عن منظمة “حقهم” لحقوق الطفل المصرية، عن زيادة نسبة “التقزم” بين الأطفال بنسبة 45%؛ بسبب نقص البروتين الحيواني في وجباتهم.

 

وتوقع التقرير زيادة النسبة إذا استمر حرمان الأطفال من تناول اللحوم بشكل كامل، فضلًا عن تحذيرات من منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” بإصابة طفل من بين كل 5 أطفال بالتقزم في مصر نتيجة لسوء التغذية.

 

وأوضح التقرير أنه في ظل ارتفاع أسعار اللحوم هناك تهديد لعدد كبير من الأطفال بإصابتهم بالتقزم، حيث وصل سعر الكليو من اللحم البلدي العجالي إلى 100 جنيه، وسعر اللحم الضاني إلى 150 جنيه، وسعر كيلو الكبدة إلى 130 جنيه، وأوضح الأطباء أيضًا أن البروتين النباتي لا يعمل على تعويض البروتين الحيواني بشكل كامل.

 

ونقل التقرير عن الدكتورة سميرة فؤاد، أستاذ مساعد صحة عامة وطب وقائي، تحذيرها من إن عدم تناول اللحوم يؤدي بالفعل إلى تقزم الأطفال وذلك حتى سن الخمس سنوات، وفيما بعد ذلك يقل التأثير، مشيرة إلى أنه يجب أن يتناول الطفل في بداية أعوامه الأولى البروتين الحيواني، ولو أربع مرات في الشهر.

 

وأضافت فؤاد أن انعدام تناول الطفل للبروتين الحيواني بصورة تامة يؤدي إلى إصابة الأطفال بالتقزم، مشيرة إلى أن هناك خطرًا حقيقيًّا على الأجيال القادمة، وقد ظهرت بوادره في الأحجام غير الطبيعية للأطفال، خاصة أن عدم تغذية الأم أثناء فترة الحمل بصورة سليمة يؤثر على حجم الطفل أيضًا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More