وساطة السلطان “قابوس” لدى الحوثيين تسفر عن الإفراج عن أمريكيين محتجزين باليمن

0

أعلنت وزارة عن وصول مواطنيْن أمريكيين، كانا محتجزين في ، إلى سلطنة عُمان، وذلك بعد وساطة قادتها التي ذكرت أن الأمريكيين وصلا إلى أراضيها.

 

ورفض مسؤولون في الوزارة الأمريكية الإفصاح عن هوية المواطنين لحماية خصوصيتهما، وعبّر المتحدث باسم الخارجية، ، عن “امتنانه للسلطان والحكومة العمانية التي ساعدت على تسهيل الإفراج عن المواطنين،” مؤكدا في الوقت نفسه إدراكه لما وصفه بـ”الموقف الإنساني” للحوثيين بإطلاق الأمريكيين، على حد تعبيره.

 

كما نادى تونر للإفراج الفوري عن أي مواطن أمريكي آخر قد يكون قيد الاحتجاز حاليا، وذلك دون أن يقدم المزيد من التفاصيل حول مدى إمكانية وجود أمريكيين بحوزة الحوثيين باليمن.

 

من جانبها، نقلت العمانية الرسمية عمّن وصفته بـ”مصدر مسؤول في وزارة الخارجية” لم تكشف عن هويته قوله إن الإفراج جرى بـ”مباركة سامية” من السلطان بهدف “مساعدة الحكومة الأمريكية في الإفراج عن عدد من المواطنين الأمريكيين متحفظ عليهم في اليمن” وألمح البيان إلى وجود آخرين مازالوا قيد التوقيف عبر الإشارة إلى أن التنسيق أسفر عن إطلاق “اثنين منهم ونقلهما إلى السلطنة” مساء السبت على متن طائرة عسكرية عُمانية تمهيدًا لعودتهما إلى بلادهما.

 

ولفت البيان أيضا إلى أن السلطنة استقبلت “دفعة جديدة من الجرحى اليمنيين لتلقي العلاج” وقد جرى نقلهم من إلى مسقط على متن ذات الرحلة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.