AlexaMetrics كيري الذي اخرست بلاده العالم يطلب من المجتمع الدولي منع الحرب بين الفلسطينيين والإسرائيليين أو يخرس | وطن يغرد خارج السرب

كيري الذي اخرست بلاده العالم يطلب من المجتمع الدولي منع الحرب بين الفلسطينيين والإسرائيليين أو يخرس

وجه وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، انتقادات شديدة لسياسة الحكومة الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين، وقال إن الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني يتجهان نحو دولة واحدة ونحو الحرب، وأن على المجتمع الدولي إما التحرك لمنع ذلك أو أن “يخرس”.

وقال كيري خلال جلسة مغلقة، وبعد محادثته مع نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس، على هامش انعقاد مؤتمر الدول المانحة في نيويورك الأسبوع الماضي، إنه توصل إلى نتيجة بأن خطوات الطرفين التي يقومان بها، ولا يقومون بها تساهم في “الجمود السياسي”.

 وأضأف أن “كل فعل عنيف أو الإعلان عن مستوطنة جديدة تقربنا إلى حل الدولة الواحدة… هذا ليس حلا على الإطلاق، هذه دعوة لصراع أبدي، أو لحرب كما قال شمعون بيرس في السابق…”.

ونقلت صحيفة “هآرتس” العبرية، عن مصادر دبلوماسية غربية شاركت في جلسة مغلقة عقدتها الدول المانحة للسلطة الفلسطينية في نيويورك، يوم الإثنين الماضي، إن كيري كان غاضبًا جدًا وتحدث بصوت مرتفع عدة مرات، ووجه انتقادات للفلسطينيين بسبب الارتفاع في عدد العمليات ضد قوات الاحتلال وبسبب ما وصفه بـ”التحريض”. لكن حديثه تركز بالأساس حول الاستيطان وسياسة حكومة بنيامين نتنياهو، إذ تساءل “كيف تعكس زيادة عدد المستوطنين محاولة لدفع إقامة دولة فلسطينية؟”.

وبحسب المصادر ذاتها فإن كيري صرح، بأن الحكومة الإسرائيلية أخلت بتعهداتها للإدارة الأميركية بتقديم تسهيلات للفلسطينيين في الضفة الغربية، وقال إن إسرائيل أبلغته أن معبر اللنبي سيعمل على مدار الساعة خلال الأيام الأسبوع السبعة لكن ذلك لم يحدث، كما أبلغته أن الاتفاق بشأن الاتصالات الخليوية مع السلطة الفلسطينية الذي وقع قبل عام سيطبق خلال شهور قليلة، لكنه لم يطبق بشكل كامل حتى اليوم.

وقالت المصادر الغربية إن تصريحات كيري خلال الجلسة المغلقة عكست “يأسًا” تجاه إسرائيل والسلطة الفلسطينية ومن إمكانية إحراز اختراق بالوضع الراهن.

ورغم “يأس كيري”، قال السفير الأميركي في تل أبيب، دان شابيرو، في مقابلة للقناة العاشرة الإسرائيلية إن الإدارة الأميركية تبحث عدة إمكانيات بشأن الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، منها إمكانية التقدم بمشروع قرار في مجلس الأمن بشأن حول الدولتين.

وتأتي تصريحات شابيرو في ذلك أحاديث عن نية الرئيس الأميركي باراك أوباما طرح خطة للتسوية بعد الانتخابات الرئاسية الأميركية في مجلس الأمن أو هيئة دولية أخرى.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *