“وطن” تكشف بالأدلة كذب النظام السوري: فيديو صلاة “بشار الأسد” لعيد الأضحى في داريا قديم

0

يأبى النظام السوري إلّا أن يتمّ فضحه في كل مناسبة يظهر فيها إلى العلن وكان آخرها يوم الإثنين 12 من سبتمبر 2016 الموافق لعيد الأضحى المبارك.

 

فبعد دقائق معدودة من إتمامه لصلاة العيد المزعومة في أحد مساجد ، نشرت وسائل الإعلام “فيديو” وصور للرئيس السوري بشار الأسد يصلّي العيد رفقة مفتي البلاط ومفتي دمشق وريفها .

 

ورغم الإعلان الرسمي من قبل أن الأسد صلى العيد صباح الإثنين في داريا، إلا أنّ بعض المراقبين شكّكوا في ذلك، حتّى تبيّن في الأخير أنهم محقّون فيما ذهبوا إليه.

 

وعند التثبت، تبيّن لصحيفة “وطن” أن الصفحة الرسمية لقناة “” على”يوتيوب” كانت قد نشرت “فيديو” صلاة العيد قبل موعد صلاتها، ويظهر في الصفحة أن الفيديو نشر يوم 11 سبتمبر في حين أن العيد يوم 12.

 

وكان عنوان الفيديو المنشور على الصفحة الرسمية بعنوان “اللحظات الأولى لدخول السيد الرئيس بشار الأسد لأداء صلاة المبارك”.

14356001_340155172986324_1886586028_n
من جهة أخرى نشرت الصفحة الرسمية للهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون – على حسابها بموقع “يوتيوب” فيديو بعنوان “الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في مدينة داريا بريف دمشق” بتاريخ 11 سبتمبر 2016، وهو ما يؤكّد أن الفيدوهات المنشورة والتي تزعم أن الرئيس الأسد صلّى العيد يوم 12 تمّ تصويرها قبل ذلك ونشرت يوم 11 في ساعة متأخرة من الليل على الحسابات الرسمية لوسائل الإعلام السورية.
14365477_340156086319566_219081970_n

وفي ذات السياق شكك عدد من صفحات المعارضة السورية في صحة تاريخ صلاة الأسد للعيد يوم 12 سبتمبر في داريا، وكتبت صفحة المركز الاعلامي الحر “عيد الاضحى امس الاثنين الموافق 12/9/2016 ونظام الاسد ينشر فيديو الاسد يصلي في داريا بتاريخ 11/9/2016 !!!”

وكان مقطع الفيديو المنشور قد أظهر الأسد وهو يصل إلى درايا في موكب يضم ثلاث سيارات على الأقل ليصعد إلى مسجد صغير ويصلي صلاة العيد جماعة مع عدد من كبار المسؤولين.

 

وبعد انتهاء صلاة العيد والخطبة، قال “الأسد” إن الدولة مصممة على استعادة كل المناطق، وإعادة إعمارها على حد وصفه.

 

وأضاف خلال جولة في مدينة داريا التي أخرج منها أهلها ومقاتلو المعارضة واستولت عليها القوات الحكومية الشهر الماضي، أنهم عازمون على إعادة الإعمار وبناء كل ما هدم بمعانيه البشرية والمادية.

 

وقالت الرئاسة السورية في بيان نشر على حساباتها على وسائل التواصل الإجتماعي إن الرئيس بشار الأسد قال الإثنين إن البلاد مصممة على استعادة كل منطقة من “الإرهابيين”.

 

ونشرت الرئاسة البيان قبل ساعات من بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار الذي توسطت فيها الولايات المتحدة وروسيا.

 

يشار إلى أن مدينة داريا التي تقع في محافظة ريف دمشق تحولت إلى مدينة أشباح بعد عملية الإخلاء الكامل يوم الجمعة (26 من أغسطس/آب) بموجب اتفاق سلم المدينة بشكل فعلي للحكومة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.