تعرف على المسلمين الذين صنعوا التاريخ في أمريكا وإنجازاتهم التي يشهد لهم بها العالم “فيديو”

0

وطن” تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، أظهر رداً  قوياً على من يهاجم ويصفهم بالتخلف والإرهابيين، من خلال التأكيد على إنجازاتهم التي يشهد لها التاريخ في .

 

وأظهرت اللقطات معاناة المسلمين في الولايات المتحدة الأميركية من العنصرية الشديدة والتي يخشون من تزايد وتيرتها في حال صعد دونالد ترامب إلى سلم الرئاسة فيها.

 

وأظهر التقرير المرئي كيف كان المسلمون جزءًا من الولايات المتحدة منذ بداياتها، من بينهم “بامبيت محمد” والذي ناضل على خط بين عامي 1775-1783، و “يوسف بن علي” الذي كان من أصول عربية من شمال أفريقيا.

 

كما يقول البعض أن “بيتر بكمنستر” والذي أطلق النار من مسدسه على القائد الأعلى للقوات البريطانية “جون بيتكيرن” في معركة “بانكر هيل”، كما شارك في معركة “ساراتوجا” و “ستوني بوينت” كان أمريكيًا مسلمًا.

 

وعلى صعيد البناء، لم تكن الولايات المتحدة لتبدو ما تبدو هي عليه الآن لولا “فضل الرحمن خان” المهندس الأمريكي البنغالي والمولود في دكا، والذي يلقّب بـ “أينشتاين الهندسة الإنشائية” فقد ابتكر نظامًا هيكليًا جديدًا يقوم على الأنابيب الإطارية التي أحدثت ثورة كبيرة في بناء ناطحات السحب.

 

عمل خان كمهندس إنشائي في عدد من الأماكن، من بينها: البنك المركزي الأمريكي في ، وقبة هيوبرت همفري في مينيابوليس، وفي أكاديمية القوات الجوية الأمريكية في كولورادو، حيث كان يتدّرب الضباط.

 

في السياق ذاته أظهر الفيديو دور “هما عابدين” أقوى امرأة مسلمة في الولايات المتحدة، وُلدت لأب هندي وأم باكستانية، في كالامازو في ميشيغان.

 

كانت “هما” ولفترة طويلة المساعدة الشخصية ونائبة هيلاري كلينتون في وزارة الخارجية، وتشغل حاليًا منصب رئيسة حملة هيلاري كلينتون 2016 للرئاسة.

 

لكن كما هو متوقع، فقد اتُهمت هما من قبل خمسة أعضاء جمهوريين في الكونغرس عام 2012 بانتماء ثلاثة من أفراد عائلتها لجماعات متطرفة، لكن صحيفة الواشنطن بوشت دحضت هذه الادعاءات، ووصفتها بأنها جنون الارتياب، وأن ذلك لا أساس له من الصحة.

 

وعلى صعيد الطب، بدون الطبيب “أيوب أمية” لكان الكثير من الناس ومن بينهم الأمريكان في عداد الموتى، أو ممن يعانون من الألم المروع.

 

وللرد على كل من يقول بأن المسلمين متحجرون وبعيدون عن الفن والعراقة، حجزت مكانًا لها في موسيقى الهيب هوب خلال الثمانينيات والتسعينيات.

 

ومن فناني الراب من عبّر صراحة عن إيمانه عبر الفن، ومنهم من أبقى اعتقاده بعيدًا، ومن أشهر مغنيي الراب المسلمين “ياسين باي” الذي كان يُعرف سابقًا باسم “موس ديف”، والمغني ناز، وأندريه 3000، ولوبي فياسكو، وآيس كيوب، وبستا رايمز، وسكارفيس، وبياني سيغيل.

 

وتتساءل صحيفة بطريقة فيها نوع من الاستنكار للأفكار الخاطئة التي رسخت في عقول الغرب، فتقول: “هل يمكن أن يكون المسلمون مرحين أيضًا؟”، وتجيب: “بالطبع نعم”.

 

فعزيز أنصاري ممثل كوميدي اشتُهر بدور “توم هافرفورد” في المسلسل الأمريكي Parks and Recreation” ” وهو أمريكي من أصل هندي،  وقد وُلد لأبوين من مسلمي التاميل، والدته فاطمة تعمل في عيادة، ووالده شوكت طبيب في الجهاز الهضمي.

https://www.youtube.com/watch?v=hz9eEy_K80A&feature=youtu.be

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More