واشنطن تايمز: تنظيم الدولة يعرف كيف يستفيد من عدوه وهزيمته الكاملة ستستغرق عقودا

0

قالت صحيفة “واشنطن تايمز” الامريكية، إن يستفيد من التي تنص على تفادي قتل المدنيين، كما أنه لا يكرر أخطاءه في ميادين القتال، ومن المشكوك فيه تحقيق الهزيمة المؤكدة التي تنبأت بها إدارة الرئيس باراك أوباما.

 

وأضافت في تقريرٍ لها أن الاستفادة من دروس المعارك تشكل أحد التمارين الفكرية الرئيسية التي يعمل بها والجيوش المتطورة، ورغم أن تنظيم الدولة لا يملك مركزا لرصد دروس المعارك والاستفادة منها كما يملك الجيش الأميركي، فإن قادته يمارسون هذا الدور بفعالية كبيرة.

 

وأشار إلى أن قادة تنظيم الدولة يعتقدون بأن تعبئة عرباتهم العسكرية بالناس يجعل من الصعب على تحديد إذا كان هناك مسلحون على متن هذه المركبات، وأنهم يعلمون من الحوارات المعلنة في واشنطن أن إدارة أوباما ترغب في تفادي قتل المدنيين.

 

وذكر التقرير أن آخر الدروس التي استفادها تنظيم الدولة تجسد في الخروج الجماعي الأسبوع الماضي من مدينة منبج السورية، حيث أخرج مقاتليه وسط كثير من المدنيين، ولم تقم بقصف تلك القوافل، “تاركة المقاتلين يذهبون إلى أماكن ودول أخرى لمواصلة إرهابهم”. وفق ترجمة “الجزيرة نت”.

 

وأوضح التقرير أن تنظيم الدولة تعلم ذلك من معارك الفلوجة والرمادي، حيث كان مقاتلوه يخرجون وحدهم عدة مرات ليواجهوا غارات دموية تقتل منهم العشرات في كل مرة.

 

ونسبت الصحيفة إلى الضابط المتقاعد بالجيش الأميركي محلل شؤون مكافحة الإرهاب روبرت ماغينيس وصفه تنظيم الدولة بأنه منظمة تتمتع بمرونة عالية، تقوم بدراسة عدوها وتعدّل ممارساتها وفقا لذلك، مضيفا “ربما نستعيد، في نهاية الأمر أغلب الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم الدولة في العراق وسوريا، لكن استعادتنا هذه ستكون دون جدوى، لأننا سنجد أن التنظيم انتقل إلى 23 مكانا آخر وسيطر عليها، وبالتالي فإن هزيمته الكاملة ستستغرق عقودا”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More