طفل “داعشي” يبكي لعدم تمكنه من تفجير نفسه بكركوك العراقية “فيديو”

0

“خاص-وطن”- أحبطت شرطة محافظة كركوك شمال العراق، مساء أمس الأحد، عملية إرهابية كان ينوي تنفيذها “طفل داعشي”، عن طريق حزام ناسف كان ملفوفا على خاصرته، وينوي صعقه لتفجير نفسه بين مجموعة من الأشخاص، لقتل أكبر عدد منهم.

 

وبحسب موقع “رووداو” الإخباري الكردي، الذي نشر الفيديو، فقد تمكنت الشرطة من السيطرة على الطفل واعتقاله قبل أن يفجر نفسه، وفق ما نقله عن الناطق باسم وزارة الداخلية، العميد سعد معن.

 

وقال معن أن شرطة كركوك ألقت القبض على الراغب بالانتحار، وتمكنت منه ومن حزامه قبل أن ينسف به نفسه في منطقة “تسعين” بوسط المدينة، وأن “عمره من 12 إلى 15 سنة”.

 

وبحسب الفيديو المنشور والبالغة مدته 48 ثانية تقريبا، يظهر شرطيين يمسكان بذراعي الغلام ليبعدانها عن الحزام، فيما قام ثالث بتجريده من الحزام، ثم سحبوه إلى وسط الشارع وسط تصفيق المحتشدين، ممن راحوا يهللون بالكردية فرحين.

 

وفي نهاية الفيديو، وقع تفجيرا آخر، حيث كشفت الأجهزة الامنية أنه لإنتحاري آخر، فجر نفسه، عند مدخل “حسينية الإمام الصادق” بحي “الواسطي” جنوبي كركوك، فأصاب 3 بجروح متفاوتة.

 

ولفت الموقع الكردي، إلى أن “داعش” بدأ يستخدم في الآونة الأخيرة أطفالا ومراهقين، لتنفيذ عمليات انتحارية “بعد تعرضه لخسائر عدة من قوات البيشمركة والجيش العراقي” وأحدث من استخدمهم هو البالغ من 12 الى 14 سنة، وقتل 51 في حفل الزفاف التركي مساء السبت، وجرح 94 آخرين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.