وزير إيراني يحذر الرياض: إياكم ودعم “مجاهدي خلق” فالنحس ينتقل لكل من يقيم معهم علاقة

0

وجه وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية، العميد حسين دهقان، تحذيرا للسعودية، بشأن سياساتها في المنطقة، قائلا إنها “هزمت على جميع الأصعدة في اليمن”، وإنها “غارقة في الوحل” هناك، وفق تعبيره.

 

ونقلت وكالة أنباء فارس عن المسؤول الإيراني تحذيره للسعودية من مغبة دعم حركة “مجاهدي خلق” الإيرانية، التي وصفها بـ”الإرهابية”، وأتباعها بـ”المنافقين”.

 

وقال إن المنافقين منحوسون إلى الحد الذي ينتقل فيه النحس منهم إلى كل من يقيم العلاقة معهم.

 

وفي معرض تصريحاته، تناول الشأن السوري، وقال إن تنظيم الدولة يلفظ اليوم أنفاسه الأخيرة، وإن التعاون الإيراني الروسي في سوريا ستظهر ثماره مستقبلا، وفق قوله.

 

وهاجم في تصريحاته تركيا، وقال إنها “كانت قد تحولت إلى إحدى القواعد الرئيسة لدعم تنظيم الدولة، إلا أنهم رأوا أن ما وظفوه بهذا الصدد قد ذهب أدراج الرياح، وأن أمنهم قد تعرض للخطر، ولقد توصلت الحكومة التركية اليوم إلى هذه الحقيقة، وهي مدى الإمكانيات المستخدمة ضد الإسلام”، بحسب زعمه.

 

العلاقة مع الروس

وقال وزير الدفاع الإيراني، إن البحث بشأن المنظومة الصاروخية “أس 300” كان أحد الأمور التي تابعتها الحكومة على أعلى المستويات السياسية بين الرئيسين الإيراني والروسي.

 

وحول شكوى إيران من روسيا حول هذا الموضوع، قال: “لقد كان من المقرر أن نسحب شكوانا السابقة، حينما ينفذ الطرف الآخر العقد المبرم بصورة كاملة، وهو ما قمنا به”.

 

وأضاف العميد دهقان في الوقت ذاته، أنه بطبيعة الحال، إذا لم ينفذ الروس مسار العقد، فإننا نحتفظ أيضا بحق رفع الشكوى.

 

وتابع قائلا: “لقد أراد الروس أن يعطونا منظومة (أس 400) و(أنتي 2500) بدلا من منظومة (أس 300)، إلا أننا لم نقبل بذلك”.

 

وقال إن العلاقة مع روسيا هي في مسار الرقي بمستوى التعاون الاستراتيجي، وإن استضافة الطائرات الحربية الروسية في إيران في مطار همدان، جاءت في هذا السياق أيضا، بطلب من النظام السوري والتعاون الثنائي بين إيران وروسيا.

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More