الأقسام: الهدهد

فاينانشال تايمز: الحكومة الليبية تجد صعوبة بالغة لفرض نفوذها على البلد

نشرت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية مقالا بعنوان “الاقتتال في يعوق التقدم ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سرت”، أشارت فيه إلى أن “القوات الليبية التي تتقدم نحو المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” الارهابي في سرت تزعم أنها على وشك النصر في المدينة الساحلية التي تعد ساحة قتال بالغة الأهمية في الحرب ضد “داعش”.

 

ولفتت إلى أن إحراز التقدم في المدينة من قبل القوات الليبية ليس هو المحك في الأمر، لأن المهمة الصعبة الحقيقية تكمن في كبح جماح حالة عدم الاستقرار والعنف التي تعصف بليبيا منذ الإطاحة بالقذافي عام 2011″، مشيرةً إلى أن “سرت أهم معقل لتنظيم “داعش” خارج ما يسميه بـ “دولة الخلافة”، التي تمتد في سوريا والعراق. وتمكنت القوات الليبية مدعومة بهجمات جوية أميركية من إبعاد التنظيم عن وسط المدينة في الأيام الأخيرة، وتتقدم صوب المناطق التي يسيطر عليها التنظيم”.

 

ورأت الصحيفة أنه “حتى في حالة نجاح القوات الليبية في استرداد سرت بالكامل من التنظيم، فإن القتال لتحرير المدينة لا يمكن فصله عن الأزمة السياسية في ليبيا حيث تتنازع حكومتان على السلطة، وتكاد البلاد تكون منقسمة بين ميليشيات عاتية التسليح تقاتل لصالح أهداف متنازعة”، مشيرةً إلى أن “ المدعومة من الأمم المتحدة تجد صعوبة بالغة لفرض نفوذها على البلد بأسره ورفضتها الفصائل واسعة النفوذ، ومن بينها الجنرال ، الموالي لحكومة طبرق في شرقي البلاد”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked*

The field is required.