بالصّور| زوج يقطع أصابعه بعد اغتصاب الشرطة لزوجته ويهدد بحرق نفسه!

0

نذر زوجٌ روسي يدعى “إيغور غوبانوف” بقطع إصبع من اصابع يده، كل يوم اثنين من كل أسبوع، بعد زعمه أن شرطياً اغتصب زوجته بينما كان آخر يراقب، خلال احتجازهما بعد شكوى تقدّم بها أحد الجيران بحقهما متهماً اياهما بأنهما في حالة سكر وفوضى.

4-86وأجرت الزوجة “ساليما“ فحصاً طبياً أكد تعرضها للاغتصاب وللإساءة البدنية، بينما يقول المحامون الموكلون من قبل الزوجين أن الشرطة أجرت أربعة ” فحوصات لدى الطب الشرعي” و أنها خلُصت إلى أن “السوائل المنوية” التي وجدت تعود فقط للزوج “غوبانوف”.

2-108واتهم الزوجان الشرطة بالتلاعب بالأدلة والإحجام حتى عن أخذ عينة من الحمض النووي من الشرطي المتهم بالاغتصاب.
ومن جهتها اتهمت الشرطة “ساليما محمادينوف” برفض الخضوع لاختبار كشف الكذب وذلك بعد الدعاوى التي تفترض إنها ربما تقدمت ببلاغ كاذب.

 

وبعد ادعائه أن الشرطة تتكتم على القضية، قطع “غابونوف” أحد أصابع يده اليسرى.

 

ونذر الزوج بأن يقطع أحد أصابعه كل يوم اثنين إلى أن تقوم الشرطة بالإفراج عن الفيديو الملتقط بواسطة كاميرات المراقبة والقيام بتسليمه للمحامين والذي يعتقد أنها تدين الضابط.

1-207وفي تطور للقصة، قطع “غابونوف” لاحقاً إصبع الخنصر وصرح للصحفيين أنه تلقى تهديدات بأنه سيتم إيداعه في أحد المصحات العقلية بالقوة وسيتم إعلانه “مختلاً عقلياً” إن استمر في هذا الأمر.

 

و هدد أيضا أنه سيضرم النار في نفسه إن لم تلب الشرطة مطالبه حيث قال ” أنا أقوم بما أفعله وأنا في كامل قواي العقلية وذلك لأني أرغب في حماية زوجتي”.   3-107

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More