طلب من سائق “التوك توك” ممارسة الشذوذ معه فأخرج “مطوى” ومزّق جسده

0

“ماكانش قصدى أقتله، كان عايز منى حاجات عيب.. كنت بدافع عن نفسى.. طلعت المطواة وفضلت أطعن فيه لحد ما مات”، بهذه الكلمات بدأ «محمد. ع» 23 سنة، سائق التوك توك المتهم بقتل «جمال. ف» 27 سنة، مشرف عمال، والتمثيل بجثته يوم الخميس قبل الماضى داخل شقته بمدينة 6 أكتوبر، اعترافاته حول تفاصيل جريمته.

 

تفاصيل تلك الجريمة وقعت منذ أسبوعين، حيث لعبت المصادفة دوراً فى لقاء المجنى عليه بالقاتل، وذلك أثناء استقلال المجنى عليه التوك توك الذى يملكه القاتل، وطلب منه توصيله إلى أحد المقاهى فى منطقة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، وأثناء ذلك سمع المتهم، المجنى عليه يتحدث فى هاتفه المحمول، ويؤكد أنه مسئول تشغيل عمال فى شركة مقاولات بمدينة 6 أكتوبر، وأن راتب العامل يصل إلى مبلغ 3 آلاف جنيه فى الشهر، وعقب إنهاء المجنى عليه مكالمته، طلب منه أن يعمل فى تلك الشركة، ووافق المجنى عليه وطلب منه صورة من بطاقته الشخصية ورقم هاتفه المحمول.

 

هكذا كان لقاء التعارف بينهما الذى استغرق قرابة 7 دقائق فى أحد الشوارع الجانبية بمنطقة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية، وانتهى بجريمة قتل فى مدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة، وقال المتهم فى اعترافاته فى محضر الشرطة وتحقيقات النيابة أثناء مناقشته أمام طارق جودة مدير نيابة حوادث جنوب الجيزة: «فوجئت يوم الأربعاء قبل الماضى، باتصال هاتفى من المجنى عليه يخبرنى فيه بأننى قبلت فى العمل فى شركة مقاولات، وطلب منى الحضور إلى مدينة 6 أكتوبر وبالتحديد فى شقة سكنية فى الطابق الثالث بالحى الأول دائرة قسم أكتوبر أول يوم الخميس قبل الماضى».

 

يواصل المتهم اعترافاته فى التحقيقات التى أشرف عليها المستشار ياسر التلاوى، المحامى العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، قائلاً: «ركبت سيارة ميكروباص إلى العنوان وعقب صعودى إلى الشقة لم أشاهد أحداً غير المجنى عليه، وفوجئت به يغلق الباب بالمفتاح عقب دخولى، ثم حاول التحرش بى، وطلب منى حاجات عيب، حاولت الهرب منه إلا أنه رفض، ووقعت بيننا مشادة كلامية تطورت إلى تشابك بالأيدى، أخرجت خلالها مطواة من ملابسى، وسددت له عدة طعنات ثم غادرت الشقة».

 

يتابع المتهم: «أنا ماكانش قصدى أقتله.. هو كان عايز حاجات عيب وحرام.. وقلت أعوره فى وشه وأهرب.. بس فضلت أضرب فيه بالمطواة لحد ما مات.. وهربت.. حتى فوجئت بالشرطة تلقى القبض علىّ بعد الواقعة بـ3 أيام.. وقلت لهم على كل حاجة».

 

عقب تسجيل اعترافات المتهم فى تحقيقات النيابة، انتقل طارق جودة مدير نيابة حوادث جنوب الجيزة، بصحبة المتهم فى حراسة أمنية مشددة تحت قيادة المقدم أحمد نجم رئيس مباحث أكتوبر أول والرائد إسلام المهداوى معاون المباحث، إلى مسرح الجريمة، واعترف المتهم ومثَّل جريمته، وسجلت النيابة بالصوت والصورة اعترافاته، وأرشد عن السلاح المستخدم فى الحادث، وقررت النيابة برئاسة أحمد ناجى رئيس نيابة حوادث جنوب الجيزة، حبس المتهم 15 يوماً على ذمة التحقيقات ووجهت له تهمة القتل العمد وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، واستعجلت تقرير الطب الشرعى الخاص بالمجنى عليه تمهيداً لإحالة المتهم للمحاكمة الجنائية العاجلة.

 

وكشفت التحريات، التى جرت بإشراف اللواء محمود خليل، نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، واللواء رضا العمدة، مدير المباحث الجنائية، والرائد إسلام المهداوى، معاون المباحث، أن المجنى عليه تعرف على سائق «توك توك» أثناء توصيله لمنزله، وجرى بينهما حوار بشأن ظروف الحياة والمعيشة، فعرض المجنى عليه على المتهم وظيفة فى الشركة التى يعمل بها، وأوهمه أنه سيتقاضى راتباً شهرياً قدره 4500 جنيه، ففرح المتهم، وطلب منه مشرف العمال أن يأتى لمنزله للاتفاق على بعض التفاصيل.

 

وأضافت التحريات أن المتهم ذهب بالفعل للشقة، وعندما جلس معه بدأ القتيل يتحرش به وطلب منه ممارسة الشذوذ، وعندما رفض المتهم نشبت بينهما مشاجرة، أخرج على أثرها المتهم «مطواة» من طيات ملابسه، وسدد له عدة طعنات أردته قتيلاً، وفر هارباً، واختبأ بمنطقة شبرا الخيمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More