AlexaMetrics ولايتي مهاجما الإمارات: بعض دول المنطقة التي تدعي الصداقة لتركيا هي من دعم الإنقلابيين | وطن يغرد خارج السرب

ولايتي مهاجما الإمارات: بعض دول المنطقة التي تدعي الصداقة لتركيا هي من دعم الإنقلابيين

قال رئيس مركز الدراسات الإستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام “علي أكبر ولايتي” إن بعض دول المنطقة التي تدعي الصداقة لتركيا، هي من دعم الإنقلابيين في تركيا ضد الحكومة.

 

وبحسب ما نقلت وكالة تسنيم الدولية للأنباء فإن علي أكبر ولايتي استقبل الأحد “رضا حاكان تكين” السفير التركي في طهران معربا عن سعادته بهذا اللقاء الذي جاء عقب الإنقلاب الفاشل.

 

وأضاف ولايتي أن إيران وتركيا هما من الدول الإسلامية الهامة واللتان يمكن أن يكون لهما التأثير الكبير في العالم الإسلامي مشيرا إلى أن ما قام به الشعب التركي حيال الإنقلاب، ملفت للإنتباه وخطوة عظيمة.

 

وتابع بُذلت الكثير من المحاولات لهزيمة إرادة الشعب التركي ولكنها منيت بالفشل عبر العزيمة الراسخة التي واجهت الإنقلاب.

 

ونوه ولايتي إلى أن اختلاف الآراء بين الجانبين في بعض المسائل لا يؤدي إلى إغفال المشتركات الموجودة مؤكدا أن هذه القضية هامة بغية توسيع العلاقات بين البلدين.

 

وقال رئيس مركز الدراسات الإستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام إن بعض دول المنطقة التي تدعي الصداقة لتركيا، هي من دعم الإنقلابيين في تركيا ضد الحكومة منوها إلى دعم إيران وجميع المسؤوليين الإيرانيين للحكومة والشعب التركي ضد الإنقلابيين.

 

بدوره ثمن السفير التركي في طهران مواقف ولايتي التي اتخذها حيال الإنقلاب في تركيا قائلا “إن عملية تطهير الدولة، جارية، من آثار الانقلابيين”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *