AlexaMetrics أبو محمد المقدسي لـ"‫#‏جبهة_فتح_الشام": إن كان همكم رضى الله فلا تأبهوا لسخط الناس | وطن يغرد خارج السرب

أبو محمد المقدسي لـ”‫#‏جبهة_فتح_الشام”: إن كان همكم رضى الله فلا تأبهوا لسخط الناس

“خاص- وطن” في أول تعليق منه على فكر ارتباط جبهة النصرة بتنظيم القاعدة، دعا المنظر السلفي الجهادي البارز أبو محمد المقدسي لـ”المجاهدين” بالشام وغيرها قائلا “نسأل الله أن يوفق المجاهدين بالشام وغيرها ويسدد قراراتهم لما فيه مصلحة الإسلام وأهله #جبهة_فتح_الشام إن كان همكم رضى الله فلا تأبهوا لسخط الناس”.

https://twitter.com/lmaqdese/status/758751402038480897

وقبل نحو أسبوعين، ألمح “أبو محمد المقدسي”، إلى تأييده لفك “جبهة النصرة” ارتباطها بـ”تنظيم القاعدة”، معتبرًا أنه لا مشكلة شرعية بذلك.

 

وجاء ذلك في تغريدات لـ”المقدسي” على حسابه في تويتر، أشار فيه إلى ما ذكره سابقًا في كتاب نشره سابقًا بعنوان: (وقفات مع ثمرات الجهاد)؛ حيث قال: “وكثير من الناس لم يقرؤوا قوله فيه (الكتاب) ضرورة عدم التمسك بمسميات قد تستعمل في تأليب الأعداء على المجاهدين أو إجهاض جهادهم واستغلاها للحشد ضدهم، لم يصر النبي صلى الله عليه وسلم على كتابة وصفه بالرسالة بالحديبية فما دونه من أسماء أولى، كالقاعدة فهي أسماء غير منزلة من السماء وهي تتبع التكتيك الأنسب للمجاهدين، وكذلك مسمى (جبهة النصرة) أو غيره إن صار عائقًا أو سببًا لاستهداف أهله؛ فتغييره أو التنازل عنه ليس تنازلًا عن قرآن وفك الارتباط ليس ردة عند الحاجة إليه”.

 

وأعلن زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني فك ارتباط الجبهة في سوريا عن تنظيم القاعدة وفق ما أعلن في خطاب تلفزيوني مسجل بثته قناة الجزيرة القطرية الخميس.

 

وقال الجولاني في ظهوره العلني الأول “نزولا عند رغبة أهل الشام في دفع الذرائع التي يتذرع بها المجتمع الدولي وعلى رأسه أمريكا وروسيا في قصفهم وتشريدهم عامة المسلمين في الشام بحجة استهداف جبهة النصرة التابعة لتنظيم قاعدة الجهاد، فقد قررنا إلغاء العمل باسم جبهة النصرة وإعادة تشكيل جماعة جديدة ضمن جبهة عمل تحمل اسم جبهة فتح الشام”.

 

وأضاف أن “هذا التشكيل الجديد ليس له علاقة بأي جهة خارجية” متوجها بالشكر إلى قادة تنظيم القاعدة لتفهمهم ضرورات فك الإرتباط.

 

وعدد الجولاني أهداف هذه الخطوة ومن أبرزها “العمل على التوحد مع الفصائل لرص صف المجاهدين ولنتمكن من تحرير أرض الشام من حكم الطواغيت والقضاء على النظام وأعوانه”.

 

ويأتي إعلان الجولاني بعد ساعات على تسجيل صوتي نشره تنظيم القاعدة، وتوجه فيه أحمد حسن أبو الخير، نائب زعيم القاعدة أيمن الظواهري وفق التسجيل، إلى جبهة النصرة بالقول “نوجه قيادة جبهة النصرة إلى المضي قدما بما يحفظ مصلحة الإسلام والمسلمين ويحمي جهاد أهل الشام ونحثهم على اتخاذ الخطوات المناسبة تجاه هذا الأمر”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *