مقتل بين 125 و160 مدنيا في مجزرة لطيران التحالف الدولي على ريف منبج بسوريا

0

أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 125 مدنيا في غارات للتحالف الدولي على قرية تؤوي نازحين قرب منبج شرق حلب, في حين أعلنت المعارضة السورية المسلحة صد هجوم لقوات النظام والمليشيات شمال حلب, واستعادة بلدة “كنسبا” بريف اللاذقية الشمالي.

 

وقال المراسل إن طائرات التحالف بقيادة الولايات المتحدة استهدفت فجر اليوم قرية توخار بريف مدينة منبج الخاضعة لتنظيم الدولة الإسلامية. كما قالت مصادر للجزيرة إن القتلى غالبيتهم نساء وأطفال, وبينهم عائلات بكاملها.

 

وأضافت المصادر أن العائلات التي تعرضت للقصف نزحت من مناطق أخرى بمنبج هربا من الاشتباكات بين تنظيم الدولة من جهة وقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف من جهة أخرى. وكان إحصاء سابق ذكر أكثر من ثمانين قتيلا من المدنيين في هذه القرية.

 

وتحدثت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة عن مقتل 160 مدنيا في الغارات على ريف منبج, في حين ذكرت وكالة الأناضول أن القصف استهدف تجمعا لمدنيين كانوا يحاولون الخروج من قرية توخار.

 

وكانت مصادر قالت للجزيرة إن 23 شخصا قتلوا أمس في قصف شنته طائرات التحالف الدولي على أحياء منبج وقرى في ريفها.

 

وأضافت المصادر أن القصف تسبب في تدمير مبنى المطحنة وعدد من المساجد والمدارس, بالإضافة لأكبر مستشفيات المدينة. وأكدت أن عدد القتلى من المدنيين منذ بدء الهجوم على المدينة قبل شهرين بلغ 283 شخصا قضى العدد الأكبر منهم في قصف للتحالف الدولي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More