مسلسل الرئاسة اللبنانية يتواصل وجعجع يؤكّد أنّ حزب الله هو المعرقل الفعلي وليس الحريري

0

اعتبر رئيس “حزب القوات اللبنانية” سمير جعجع أن “حزب الله رشح ميشال عون وبنى حساباته بأن القوات اللبنانية لا يمكن لها أن تقبل بعون وهو اليوم محرج وإن تم انتخاب عون رئيسا للجمهورية فإن حزب الله سيربح بالشكل ولكنه سيخسر بالجوهر لأنه لا يناسب حزب الله أن يكون في رئاسة الجمهورية شخصية بحجم العماد عون”.

 

وفي حديثه إلى تلفزيون لبنان، ذكر جعجع بـ”أننا وجدنا أن الثغرة الوحيدة للوصول إلى رئيس هي بتبني ترشيح رئيس “تكتل التغيير والإصلاح” العماد ميشال عون وكانت هذه الطريقة الوحيدة التي تغير فيها الواقع، واعتبرنا أن تبنينا لعون يعني فك الحصار على الرئاسة من قبل حزب الله ولكن ما حصل كان مغايرا”.

 

وأشار إلى أن “القوى المحلية هي التي تحدد مسار الأمور في مكان ما، ولذلك زرت رئيس “الحزب التقدمي الإشتراكي” النائب وليد جنبلاط وناقشنا مطولا ووصلنا إلى استنتاجات متطابقة وكذلك مع رئيس “تيار المستقبل” سعد الحريري”.

 

ولفت سمير جعجع إلى أن “المعرقل الفعلي هو حزب الله وليس الحريري لأن عون حليف حزب الله وكان عليه جمع 8 آذار والتوجه لانتخاب الرئيس ولذلك فنحن والحريري وجنبلاط نبحث عن طريقة لفك الحصار عن رئاسة الجمهورية”.

 

وأعلن جعجع أن “الحريري أبدى استعداده لتسهيل أي جلسة لانتخاب الرئيس وهو مرتبط بمرشح اسمه رئيس “تيار المردة” النائب سليمان فرنجية”.

 

ورأى أن “الحريري لديه صعوبة كبيرةفين دفع أثمان غالية، بينما نحن دعاة الجمهورية اللبنانية وحزب الله لا يريد الجمهورية فكيف يمكن توقع مبادرة منه لقيام جمهورية؟ أبسط ما يمكن أن يجمع حزب الله، هو قيادات 8 آذار والتفاهم على مرشح بما أن المرشحين من 8 اذار”.

 

وأشار إلى أنه “ليس الحريري من يعطل الرئاسة، وبري حتى إشعار آخر هو مع فرنجية، وإذا توجه عون للمجلس دون حزب الله فإنه ينال 55 صوتا ويربح فرنجية الرئاسة”.

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More