هكذا رد مدير الجزيرة على مدير العربية بعد الجملة الشهيرة: “للأسف تم إحباط الانقلاب”  ؟!!

5

ردود غاضبة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي بعد تغطية قناة العربية لأحداث المحاولة الفاشلة للانقلاب في تركيا.

 

ففي زلة لسان أثناء تلاوتها النشرة الإخبارية  قالت مذيعة قناة العربية نيكول تنوري:”ضباط الجيش قاموا بمحاولة انقلاب ولكن للأسف تم إحباطها” ثم تراجعت قائلة:”شكرا لله تم إحباطها”.

 

مدير قناة العربية تركي الدخيل كتب مدافعا عن قناته فيما يخص التغطية الإعلامية للانقلاب الفاشل في تركيا، قائلا إن: “العربية نقلت الأخبار كما وردت على القنوات التركية مثل كل القنوات لم نفرح بالانقلاب ولا فرحنا بفشله. نحن قناة أخبار، الفرح والحزن ليس وظيفتنا!”

 

رد سريع على تغريدة الدخيل جاءه من مدير قناة الجزيرة ياسر أبو هلالة دون أن يوجه أبو هلالة تغريدته للدخيل بشكل غير مباشر..

 

فغرد مدير قناة الجزيرة على حسابه الرسمي على تويتر قائلا: “ليس صحيحا أن الإعلام لا يفرح ولا يحزن”.

 

وتساءل أبو هلالة:  “هل تغطية جنازة الأميرة ديانا كتغطية عرسها؟ استشهاد محمد الدرة مثل هروب بن علي؟”.

قد يعجبك ايضا
5 تعليقات
  1. العز بن عبدالسلام يقول

    انت تعلم أيها الدخيل انك كاذب وتعلم كل العلم اننا نعرف ذلك ايضا!

  2. فاطمة محمد يقول

    للأسف قناة العربية وأعلاميها فاقدين الضمير والإنسانية والمهنية فلا نستغرب من تركي الدخيل أي رد فعل يشبه القناة

  3. مسلمة يقول

    من المفروض ان العربية الوجه الاعلامي للعرب والاسلام ؟
    اليس لك راي في تاييد الانقلاب او ادانته ؟

    ام انك محسوب على خونة العرب والمتصهينين.

  4. شرف يقول

    سؤال العربيه اليس الدخيل هذا من اطلع فيلم عن حسن نصرالله اظهره بالبطل واستطاعوا انهم قتلوه يا ناس خافوا من اي قناه سعوديه

  5. شرف يقول

    اسف اطلع الدخيل فيلم عن حسن نصر الله وبعدين اقالوه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More