قاسم سليماني يطير إلى سورية بعد “إرتفاع حدة الاشتباكات”هناك ويشهر سيفه..”جئتكم بالذبح”

0

ذكرت وكالة “مهر” الايرانية أن قائد “فيلق القدس”، التابع للحرس الثوري الإيراني، الجنرال ، توجه إلى سورية، مساء أمس الأحد، وذلك بسبب “ارتفاع حدة الاشتباكات هناك”، على حد وصف هذه الوكالة.

 

وأضافت “مهر” أن سليماني وصل إلى جنوب حلب ليقف إلى جانب عسكريي حركة “النجباء”، وليشرف على العمليات العسكرية في تلك المناطق بشكل مباشر.

 

وذكرت الوكالة أن سليماني كان، خلال الأيام القليلة الفائتة، في ، حيث أشرف بنفسه على “غرفة عمليات ”، والتي أعلنت الحكومة العراقية تحريرها بمساعدة قوات مليشيات “الحشد الشعبي”.

 

وتأتي زيارة سليماني لسورية بعد يوم من إعلان وزارة الدفاع الروسية، أول أمس السبت، أن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، زار قاعدة حميميم بها لمراقبة أداء العسكريين الروس وخدمتهم، كما التقى لاحقاً بدمشق رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في زيارة هي الأولى لأرفع مسؤول عسكري روسي إلى سورية، منذ بدء الحرب قبل خمس سنوات. وفق ما ذكرته صحيفة العربي الجديد.

 

في سياق متصل، رئيس لجنة الأمن القومي والسياسات الخارجية في البرلمان الإيراني، علاء الدين بروجردي، إن “تحرير الفلوجة يشكل الخطوة الأولى نحو سقوط “داعش”.

 

ونقلت وكالة “إيسنا” عن بروجردي قوله، أيضاً، إن “عناصر “داعش” يتحركون كالدمى بيد الولايات المتحدة الأميركية وحلفائها”، معتبراً أن “ما حصل في الفلوجة يعني فشل سياسات وخطط هذه الأطراف”، حسب قوله.

 

من جهته، قال ممثل الولي الفقيه في الحرس الثوري، علي سعيدي، لتلفزيون “العالم” الإيراني، إن تواجد الجنرال قاسم سليماني في العراق مبرر، وسيبقى مستمراً، حيث إن “الحكومة العراقية هي التي طلبت مساعدته”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More