هذا المشروبان هما ملوك المشروبات الرمضانية .. يجب أن لا تخلوا منها مائدتكم

0

يعتبر والتمر الهندي من أشهر المشروبات الرمضانية الباردة وهما مشروبان غنيين بالعناصر الغذائية المفيدة للجسم والتي تعمل على تعويض العناصر والأملاح المعدنية التي تم فقدانها خلال نهار طويل من في .

 

والعرقسوس هو عبارة عن نبات شجري معمر ينبت في كثير من بقاع العالم ويكثر في حوض الفرات، ويصل ارتفاعه الى مترين، ويعرف ايضا باسم السوس المخزني.

 

ومن المؤكد ان السوس يعد من المشروبات الباردة والمرطبة التي تعمل على تبريد الجسم من حر الصيف، اضافة الى انه يطرد العطش، كما يعتبر طاردا للبلغم، ويدخل في تكوين انواع عدة من الادوية الملطفة للسعال.

 

وبحسب “ويب طيب” يعالج العرقسوس قرحة المعدة بالعمل على تكوين طبقة عازلة للقرحة تمنع وصول الاحماض الامينية الموجودة في الطعام، حيث انه يحتوي على كثير من املاح البوتاسيوم والكالسيوم اللذين يعملان كمنشطات للجسم، فضلا عن فائدتهما في علاج الربو.

 

تبدو فوائد العرقسوس وكانما لا نهاية لها فضلا عن كونه من المشروبات الرمضانية الباردة الاكثر شعبية، اذ تبين انه يفيد في شفاء الروماتيزم لاحتوائه على عناصر الهيدروكورتيزون، وهو يقوم بتحفيز الغدة الكظرية التي تفرز الهيدروكورتيزون، ويساعد الجسم على مقاومته، اضافة الى عمله على تقوية جهاز المناعة في الجسم، فضلا عن انه يعد من افضل العصائر المرطبة للمصابين بمرض السكري لخلوه تماما من السكر العادي. مع التأكيد على ضرورة عدم الاكثار من شرب العرقسوس للمصابين بارتفاع الضغط حيث ان شرب كميات كبيرة من العرقسوس يؤدي الى ارتفاع ضغط الدم.

 

يتم تحضير شراب السوس عن طريق نقع العرقسوس النظيف فى الماء، مع افضلية نقعه ليلا وحتى صباح اليوم التالي من اجل استخلاص خيراته وحلاوته، ومن ثم صب النقيع في وعاء نظيف وقطعة شاش يتم عصرها جيدا حتى اخر قطرة بعد صب النقيع. وبعد ذلك يتم صب السوس فى الوعاء وتصفيته من الشوائب بواسطة الشاش، ليصل بعدها الى صب الشراب الناتج في ابريق التقديم وتبريده.

 

كما ويمكن نقعه في الماء البارد لساعات، او في الماء المغلي لمدة بسيطة، ويمكن اضافة قليل من اوراق الكركديه وبذور الشومر، ثم يترك حتى يستقر، ليصفى ويضاف اليه قليل من السكر. بالاضافة الى امكانية اضافته الى بعض الاطباق كالمحاشي، وبعض الحلويات كالحلبة.

 

فوائد والامساك:
من فوائد التمر الهندي انه معروف كعلاج جيد للامساك، وهو يعتبر ملينا خفيفا، وتشير الابحاث الى ان تعرض التمر الهندي للحرارة قد يؤدي الى فقدان هذا التاثير. وتنصح التوصيات عامة بالحذر من تناول التمر الهندي مع الادوية التي تعتبر من المسهلات، نتيجة للمضاعفات المحتملة. كمية التمر الهندي الموصى باستهلاكها لعلاج الامساك حتى 50 غراما فقط.

 

من جهة اخرى يحذر من استخدام التمر الهندي لدى مرضى السكري. فهو يحتوي على كمية عالية من السكريات البسيطة، التي تشكل ثلثي وزنه، ما يسبب ارتفاعا سريعا في مستوى السكر في الدم. بيد ان هناك بعض الابحاث القليلة تشير الى عكس ذلك، اي انه، ووفق هذه الابحاث، فان استهلاك التمر الهندي يؤدي الى هبوط حاد في مستوى السكر في الدم. لذلك ولتضارب الابحاث وقلتها ينصح بتجنب التمر الهندي بالنسبة لمرضى السكري.

 

طريقة تحضير شراب التمر الهندي:

لدى استعمال التمر الهندي الطازج يتم تقشيره وتزال الخيوط الجانبية عنه، ويغلى 4 اكواب ماء ثم تضاف حبات التمر الهندي المجفف وتترك بعد تخفيف النار لمدة خمس دقائق. يضاف السكر ويقلب جيدا ويترك الخليط على الاقل لمدة ساعتين ويمكن ان يترك لمدة يوم بالثلاجة، في هذه المرحلة يصفى الخليط بمصفاة للتخلص من البذر ثم نضيف كوبين من الماء المتبقي وكذلك الثلج عند التقديم.
عند استعمال معجون التمر الهندي الجاهز عوضا عن الطازج تتبع نفس الخطوات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.