نحو 60% من عضوات البرلمان الياباني تعرضن للتحرش الجنسي!

ظهر استطلاع أجرته وكالة “كيودو” اليابانية للأنباء ونشرت نتائجه اليوم الأحد أن 60% تقريبا من النساء قلن إنهن تعرضن للتحرش الجنسي من قبل ناخبين وزملاء ذكور ومسؤولين حكوميين.

 

وطبقا للاستطلاع ، قال 59.2% من عضوات البرلمان إنهن تعرضن لتجارب مزعجة بسبب “أقوال وأفعال نابعة من كراهية النساء” ، فيما قال 40.8% منهن إنهن لم يتعرضن لمثل هذه التجارب.

 

وقالت برلمانية من المستطلعة آراؤهن لوكالة الأنباء اليابانية إن أعضاء برلمان من الرجال اقتحموا غرف زميلاتهن في الفنادق خلال جولات الدراسة وقبلوهن قسريا.

 

وأضاف تقرير كيودو أن بعض النساء العضوات في البرلمان تعرضن لملامسة أثدائهن ومؤخراتهن من قبل ناخبين خلال الاحتفالات ، كما اضطررن لصب المشروبات للناخبين مقابل الحصول على أصواتهم.

 

وقال رئيس الوزراء شينزو آبي إن حكومته تعمل من أجل “مجتمع كافة نسائه مشرقات”.

 

وتحتفل اليابان هذا العام بمرور 70 عاما على حصول النساء على حق الاقتراع . ومع ذلك ، تقول الحكومة إن النساء لم يشغلن حتى نهاية عام 2015 سوى على 9.8% من المقاعد في البرلمانات المحلية.

 

وفي التقرير العالمي للفجوة بين الجنسين لعام 2015 ، صنفت اليابان في المركز 101 من إجمالي 145 دولة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.