أصدرت المحكمة الابتدائية في الدار البيضاء ، حكماً بالسجن لمدة عام مع الغرامة في حق مغربي ، اتهم بالإتجار في الأدوية المهربة المنتهية الصلاحية.

 

كما ادين المتهم بترويج وتصنيع مستحضرات من مواد سامة تضر بالمصلحة العامة، وذلك بعد تلقى الجهات الامنية بلاغات من ضحايا قالوا إنهم أصيبوا بحالات تسمم ، بعد استخدامهم لوصفات غير طبية .

 

وأشاروا إلى أنهم تعاطوا مجموعة من التحاميل الشرجية ، والزيوت الطبيعية، والمخصصة أدعى لتكبير وتسمين النساء.