أثار قرار إطلاق السلطات النيوزيلنديّة سراح رجُل اغتصبَ ابنته طيلةَ 23عاماً، غضباً لدى أهالي المنطقة التي يقطنُ بها.

81382224b8df1d608bf9884834340f38

وبدأ “رونالد فان دير بلات” البالغ من العمر (82 عاماً) في ابنته حينَ كانت في التاسعة فقط، واستمرّ بذلك لحين بلغت الـ 32 من العمر.

3406B6F100000578-3584008-image-a-1_1462932438265

وأمضى “رونالد فان دير بلات” 15 سنة داخل السجن بتهمة ابنته أثناء اغتصابها. وكان قد خرج من السجن في العام 2010 لكنّه أعيد إليه في العام 2012 بعدما شوهد يُمسك بيد فتاة صغيرة داخل متحفٍ في مدينة أوكلاند.

31B7FAD900000578-3470464-image-a-45_1456801684303

وكتبت الشابة كتاباً عن تجربتها الأليمة حيث ذكرت أنّها حملت من والدها بعمر الـ 12 واضطرت إلى إجهاض الجنين.

31B804BD00000578-3470464-image-a-46_1456801695519

وسيخضع رونالد بعد إطلاق سراحه لمجموعة من الشروط منها: “منعه من التواجد في أماكن الأطفال كالمدارس والملاعب والخضوع للمراقبة المتواصلة مدّة 6 أشهر”.

ronald-van-der-plaat

وأثار إطلاق سراح “رونالد” خوف السكان  الذين اعتبروا أنّه سيُشكّل خطراً على أولادهم.