أفاد ناشطون سوريون أنه تم التوصل لاتفاق مبدئي لإنهاء إضراب نحو 800 سجين في ، معظمهم من المعتقلين السياسيين، بعد أن وافق النظام على طلباتهم بالإفراج عن المعتقلين السياسيين المحتجزين دون اتهام.

 

وسينهي الاتفاق، الذي تم التوسط فيه في ساعة متأخرة من مساء الأحد، عصياناً بدأ الأسبوع الماضي في سجن حماة عندما تمرد سياسيون بعد أن تقرر نقل خمسة نزلاء إلى سجن صيدنايا لتنفيذ أحكام بالإعدام أصدرتها محكمة عسكرية. حسب العربية نت.

 

وسيطر السجناء على السجن الواقع على بعد 210 كيلومترات من دمشق واحتجزوا حراساً رهائن.

 

وأدى هذا إلى فرض حصار حاولت خلاله قوات الأسد اقتحام السجن المدني الجمعة باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع والطلقات المطاطية في محاولة لإنهاء التمرد.