تقدمت معلمة سعودية للخلع من زوجها، بسبب محاولته التشبّه بالنساء وعدم الإنفاق عليها، وأصدر القاضي حكمًا بإلزام الزوجة الانقياد إلى زوجها ورفضت المحكمة قبول الدعوى.

 

واتهمت الزوجة البالغة من العمر 43 عامًا زوجها بالتشبه بالنساء في حديثهن وحركاتهن وهيئاتهن، مشيرةً وفقًا لصحيفة “الجزيرة” إلى أنه يستخدم الكريمات النسائية المبيضة للبشرة والعدسات اللاصقة.

 

وجاء في الدعوى التي رفعتها الزوجة أن الزوج (50 عامًا) يستنزفها ماديًا ومعنويًا وورطها بديون تجاوزت الـ450 ألف ريال للبنوك، إلى جانب أنه فقد قوامته المادية والمعنوية لعدم إنفاقه على أسرته، وكثرة تغيبه عن منزله وأبنائه، مؤكدة تورطه في بضع قضايا جنائية.