بات يحق للمرأة الحصول على نسخة من عقد الزواج الذي كان حصرا للرجال. هذا ما أعلنته وزارة العدل ، الاثنين، ولاقى جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وطبقا لقرار أصدره وزير العدل وليد الصمعاني أصبح يتعين على “مأذوني الأنكحة (…) تسليم الزوجة نسخة من عقد النكاح ضمانا لمعرفتها بحقوقها وشروط العقد”.

 

وقالت الوزارة إن حصول المرأة على نسخة من العقد “يأتي نظرا لحاجة الزوجة إلى مثل هذه النسخة عند وجود خلاف مع الزوج وإقامة دعاوى بينهما لدى المحاكم”.

 

وأضافت أن القرار جاء “سعيا لحفظ حقوق المرأة، وتسهيل الإجراءات لها”.

 

وأكدت أن الوزير وجه “باعتماد إخراج نسختين لعقد النكاح إحداهما للزوج والأخرى للزوجة ويضاف فيها عبارة تفيد بأن هذه النسخة لها وأخذ توقيع كل منهما على استلامه للنسخة”.