عرض الموقع الإيطالي “نانو بريس” جملةً من الحجج التي تتذرع بها بعض الفتيات كأسلوب “تطفيش” لأي شاب لا تريد اكمال علاقتها به، وتشمل:

 

1- ليس لدي وقت للدخول في علاقة عاطفية.. فالعمل يأخذ كل وقتي: الأزمنة تتغير ولم تعد الحجج من اختصاص الرجال فقط، لكن النساء أيضا يستخدمن عذر الانشغال بالكثير من الأعمال للهروب من أزمة إعجاب شخص ما بهن دون الرغبة في الدخول معه في علاقة عاطفية.

 

2- أنا لا أراك أكثر من صديق: لا يوجد أسوأ من أن يجد الرجل نفسه في منزلة الصديق فقط مع المرأة التي يحبها ويريد الارتباط بها، فالنساء في بعض الأحيان يستخدمن هذه الحجة عندما لا يوجد لديهن رغبة في الارتباط بهذا الشخص.

 

3- أريد هدنة للتفكير: تستخدم المرأة هذا العذر عندما تكون قد شعرت بالتعب والإرهاق الشديد من كثرة إلحاح ما في طلب الارتباط بها، ولم يعد لديها أي حجة تقولها للخروج من هذا المأزق.

 

4 – أفكر في حبيبي السابق: رغم أنها يمكن أن تكون قد أنهت علاقتها بحبيها السابق منذ فترة طويلة للغاية وأنها لم تعد تفكر فيه مطلقًا، لكن هذه الحجة من أشهر العبارات التي يمكن أن تستخدمها الأنثى عندما تكون غير راغبة في الدخول في علاقة مع شخص ما يعرض عليها الارتباط.

 

5- لا أستطيع الاستغناء عن حريتي: هذا العذر ليس حكرًا على الرجل فقط، فالمرأة تستخدمه أيضًا، فحجة رغبتها في الحفاظ حريتها يمكن أن يكون مفيدًا لاستخدامه في مواقف من هذا النوع.