لأجل حلب… ناشطون يدعون لتجميد حسابات الفيس بوك مؤقتاً وآخرون يحذرون

0

 

أطلق ناشطون في مصر وسوريا حملة “deactivate” في موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” لتعطيل كل من له حساب مؤقتاً للتضامن مع ما يحدث في ، ولفت أنظار العالم للدم الذي سال من الأطفال والنساء الشيوخ والشباب في .

 

وأوضح القائمون على الحملة، أن الهدف منها هو تحقيق أكبر خسارة ممكنة لأرباح شركة “فيس بوك” التي إعتبروها “مسيسة”.

 

يأتي ذلك بحسب آخرين ردًا على عدم اتخاذ رد فعل قاطع من مؤسس الموقع “ زوكربيرغ” الذي غير صورته الشخصية بألوان العلم الفرنسي، لإعلان التضامن مع المجتمع الفرنسي في حربه ضد الإرهاب.

111

لكن بعض الناشطين السوريين ومنهم “محمد مبيض” شكك في مصداقية هذه الحملة قائلاً: ليش حاسس انه حملة مقاطعة ومواقع التواصل الاجتماعي وراها المجرمبن .. بهاد الوقت بالذات الي عّم يصل للعالم كله مجازر حلب من ورا فيس بوك وتويتر نخرس حالنا بإرادتنا !!؟

 

بكل الأحوال فقد حث النشطاء الذين أطلقوا الحملة على ضرورة مشاركة أكبر عدد ممكن من رواد الموقع، لتحقيق أكبر خسارة ممكنة، على أن يبدأ تعطيل الأكونت بداية من الليلة 30/4 الساعة 12 منتصف الليل حتى ثاني يوم الذي يصادف 1 مايو وبنفس التوقيت 12 منتصف الليل.

 

وشدد النشطاء أهمية كتابة الجمل التالية باللغة العربية والإنجليزية: “Aleppo is burning, the US system supports this devastation, and Facebook is politicized and silent over this mess. Same as the American ‘regime”.

 

وباللغة العربية ” إن حلب تحترق والنظام الأمريكي يدعم هذا الدمار، والفيس بوك “مسيس” يسكت عن هذه الفوضي مثل النظام الأمريكي”.

 

كما دشنوا العديد من الهاشتاجات أيضا لضمان انتشار الدعوة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.