وزيرة مصرية تصدر قرارا بوقف نشاطات المراكز الاسلامية وإغلاق مراكز تحفيظ القرآن

4

“خاص- وطن”- أصدرت وزيرة ما يسمى التضامن الاجتماعي في حكومة شريف إسماعيل قرار يقضي بإغلاق كافة المراكز الاسلامية ومراكز في , مشددة على ضرورة أن يتم تنفيذ قرارها في أسرع وقت ممكن.

 

الوثيقة التي جرى تسريبها تبين أن قرار الوزيرة المصرية المثير للجدل صدر في 22 من مارس الماضي, وقد عُمم على كافة جهات الاختصاص وحمل في طياته ما يلي..

 

قرار المادة الأولى..

تغلق جميع المعاهد الخاصة بإعداد الدعاة أو القرآن الكريم أو القراءات أو مراكز الثقافة الاسلامية التابعة لأي من الجمعيات الأهلية الخاضعة لأحكام قانون الجمعيات والمؤسسات الأهلية الصادر بالقانون رقم 84 لسنة 2002 المشار إليه.

التقاط

المادة الثانية

على جميع الجهات المختصة تنفيذ هذا القرار كل فيما يخصه

 

وجاء توقيع الوزيرة على القرار في 22/3/ 2016

 

وعلق الكاتب والأكاديمي الاماراتي الدكتور سالم المنهالي على هذا القرار المثير للجدل بالقول ” يقولون ليست حرب على الإسلام “, مضيفا في تغريدة ثانية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.. بالقول ” ألا تعتبرون إغلاق مراكز تحفيظ القرآن حرب على دين الله؟ توعد الله المحاربين لدينه بالخزي في الدنيا والآخرة .”

قد يعجبك ايضا
4 تعليقات
  1. فاطمة محمد يقول

    حسبنا الله ونعم الوكيل

  2. أسامة الدمرداش يقول

    ستبقى مراكز الرقص ونوادي العراة…ومحلات صباغة الأظافر وتسريحات شعر العوانس…انها عجوز شمطاء حصلت على الوزارة بعد تجعد وجهها الذي لم يعد ينفع فيه التدليك…كما ضمر صدرها الذي لم يعد ينفع الحقن بالبليستير…

  3. khaled abdelaziz يقول

    يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين

    لعنة الله على كل من يحارب دين الله

  4. محمد يقول

    و الله انها نهاية قال ربنا في معني الاية ادا ارد الله ان يدمر قرية يامر مترفوها بالفساد ادن انها النهاية والله هده النهاية صعبة وعنيفة ومدمرة انكم دخلتم حرب مع الله وللاسف لن تستطيعو ان تصمدو لحضة زمن يا لطيف الطف بنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.