AlexaMetrics مندوب الأسد بالأمم المتحدة "عاير" السعودية بـ"تيران وصنافير" عام 2012 فاستعادتهم عام 2016 | وطن يغرد خارج السرب
الملك والسيسي

مندوب الأسد بالأمم المتحدة “عاير” السعودية بـ”تيران وصنافير” عام 2012 فاستعادتهم عام 2016

استطاعت السعودية استعادت جزيرتي “تيران والصنافير” بعد اتفاق جرى مع رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي وسط اعتراض الشارع المصري واعتباره الأمر بمثابة تنازل عن الأرض المصرية للسعودية.

 

صفحة “انشروا الإيجابيات”، على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والتي يعتقد نشطاء أن جهة أمنية مصرية تقف وراءها، نشرت مقطع فيديو يظهر مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، وهو يؤكد تبعية جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، في معرض ادعائه باستهداف المملكة للمصالح السورية.

 

وقالت الصفحة، وهي تروج لمقطع الفيديو الجديد: “فيديو من الآخر.. خالص.. نقول من الآخر: “الجزيرتان سعوديتان”، والدليل هو فيديو من 2012.. المندوب السوري بيعاير المندوب السعودي بأنهم مش قادرين يرجعوا الجزيرتين السعوديتين.. شير وصحي اللي مضحوك عليهم.. إحنا مش بنفرط في ذرة رمل تخص أرضنا”، بحسب الصفحة.

 

وانطلقت مظاهرات حاشدة الجمعة الماضي عقب الإعلان عن توقيع اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية، التي أعلن عنها بشكل مفاجئ بين البلدين، في لقاء السيسي والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، لدى زيارته إلى مصر، يوم الجمعة قبل الماضي، ونصت الاتفاقية على تنازل مصر عن السيادة على الجزيرتين للسعودية.

 

ماذا قال المندوب السوري؟

وفي الكلمة التي ألقاها مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة، أمام مجلس الأمن، في آب/ أغسطس 2012، قال بشار الجعفري: “لقد كنا نتوقع من وفد المملكة العربية السعودية أن يقدم مشروع قرار لتحرير جزر الصنافير وتيران السعودية المحتلة من قبل إسرائيل في البحر الأحمر، بدلا من التركيز على التلاعب بمصير اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، وبدلا من التباكي على دماء الشعب السوري الغالية جدا علينا”.

 

ووصف الجعفري مشروع القرار المقدم من السعودية في هذا الصدد، إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة بأنه “هستيري وتضليلي بامتياز، وينتهك مبادئ الشرعية الدولية بالجملة”، بحسب ما بدا من تصريحات مكتوبة ومنسوبة إليه عبر الفيديو.

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *