بطلبٍ شخصي من أوباما. . روسيا تنقل صحفياً أمريكياً كان محتجزاً في سوريا

0

قالت وزارة الخارجية الروسية إن الجيش الروسي نقل مواطناً أمريكياً من سوريا إلى موسكو بعد طلب من الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، بصفة شخصية نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، المساعدة في البحث عن أمريكيين مفقودين بسوريا.

 

وأضافت الوزارة أنّ “الرجل سلم للسفارة الأمريكية في موسكو وغادر روسيا، مضيفة أنه اعتقل في سوريا للدخول بشكل غير قانوني ولارتكاب مخالفات قانونية أخرى”.

 

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة “إن النظام السوري أطلق سراح مواطن أمريكي كان محتجزاً في سوريا، بعدما أعلنت الصحافة عودة الصحفي إلى أمريكا، وكان مفقوداً منذ عام 2012”.

 

وذكرت صحيفة (واشنطن بوست) أنّ “الأمريكي المدعو كيفين باتريك داوز صاحب الـ 33 عاماً، هو مصور مستقل، يرجح أن يكون مختطف في سوريا من عام 2012”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More