أعلن الرئيس الروسي أن كلفة العملية العسكرية التي أجرتها وحدات من القوات الجوية الروسية في في إطار مكافحة الإرهاب في الفترة منذ 30 سبتمبر/أيلول 2015 حتى 15 مارس/آذار 2016، بلغت 33 مليار روبل (أي 0.45 مليار دولار أمريكي).

 

ولا بد من الإشارة إلى أنها كلفة منخفضة مقارنة بما تنفقه الدول الأخرى على العمليات العسكرية.

 

وعلى سبيل المثال بلغت كلفة العملية العسكرية الأمريكية في سوريا ذاتها والتي استغرقت عاما حتى الآن، 15 مليار دولار.

 

وبلغت كلفة العملية العسكرية الأمريكية في يوغسلافيا في عام 1999 والتي استمرت 3 أشهر، 3 مليارات دولار.

 

وأنفقت بريطانيا في عام 1982، 2.5 مليار دولار على عملية “فوكلاند” التي استغرقت 3 أشهر.

 

ويجدر بالذكر أن حتى الأمريكيين أقروا بنجاح العملية الروسية في سوريا.