AlexaMetrics اكتشِف سبب كثرة "الشامات" في الجسم .. وعلاقتها بسرطان الجلد | وطن يغرد خارج السرب

اكتشِف سبب كثرة “الشامات” في الجسم .. وعلاقتها بسرطان الجلد

الشامات هي عبارة عن بقع جلدية بنية اللون تظهر على أي جزء من الجلد وتوجد لدى الجميع ورغم انها لمعظم الناس ليست اكثر من بقعة دائرية بلون البني الغامق الا ان لها اشكالا واحجاماً عدة وهي آفات جلدية غير مؤذية عادة وشائعة وعلى الأصح فإنها تسمى بالوحمة الملانية وذلك لانها تنشأ بسبب نمو سريع للخلايا الملانية.

 

ويقول العلماء بأنه يمكن توقع الإصابة بسرطان الجلد من كثرة عدد الشامات على بشرة اليدين، فإذا تجاوز عددها الاثنتي عشرة شامة أضحت احتمالات الإصابة بسرطان الجلد أعلى بكثير من المتوسط.

 

ووفقا لدراسة نشرتها المجلة البريطانية للأمراض الجلدية British Journal of Dermatology وجد علماء بريطانيون أن العدد الكبير من الشامات على اليد، ١١ شامة أو أكثر، يشير إلى قابلية صاحبها الكبيرة نسبياً للتعرض للميلانوما وغيرها من أنواع سرطان الجلد.

 

ولذلك ينصح الاخصائيون بابلاغ الاطباء عن أي تغيير يحصل في الحجم أو الشكل أو الملمس عند لمسنا الشامة أو أي بقعة طبيعية من جلدنا. وقد تظهر الميلانوما في أي مكان على الجلد، وبخاصة على الجذع عند الرجال وعلى الساقين عند النساء.

 

وقد تابع العلماء خلال ثماني سنوات مدى نشوء وانتشار سرطان الجلد بين من راقبوهم مشيرين إلى جميع العوامل الجانبية المحتملة مثل وجود متغيرات نادرة في الجينات، وعدد كبير من النمش والشامات، ونوع الجلد وغير ذلك من الأمور التي يمكن أن تؤثر في استعداد المرء للإصابة بسرطان الجلد.

 

وأظهرت نتائج هذه الدراسة أن عدد الشامات، واحتمال الاصابة بسرطان الجلد أمران مترابطان ترابطاً وثيقاً، حيث يمكن أن تُراقَب وتُحتسب بسهولة من دون عدّ الشامات على الجسم كله، بل فقط على جزء منه. والأكثر ملاءمة، كما يؤكد العلماء، هو اليد.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *