Web Analytics Made Easy - StatCounter
الهدهد

فيصل القاسم يتساءل:”أصبحت روسيا ذراعاً أمريكياً؟”

تساءل

الإعلاميّ بقناة الجزيرة القطرية د.، حول ما إذا أصبحت ذراعاً أمريكياً ؟.

 

ويوضح د.”القاسم” في منشورٍ له على حسابه بموقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعيّ: “روسيا ليست أقوى من أمريكا، وهي في مقاييس القوى الدولية، مجرد دولة إقليمية وليست عظمى حسب ناتجها المحلي الذي لا يصل إلى ناتج أضعف الدول الأوربية”.

 

ويتابع قائلاً: “بالتالي فإن ما تفعله روسيا في وغيرها لا بد أن يكون برضى أمريكا الأقوى منها. وعندما لا يرضى الكبير عن الصغير يستطيع أن يوقفه بصفعة بسيطة، أو بفركة إذن. ولو لم تكن أفعال روسيا تروق للكبير الأمريكي لما تجرأت روسيا أصلاً أن ترسل طائرة ورق إلى ”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. منذ أيام الاتحاد السوفياتي، جرى الاتفاق على أن تكون منطقة الشرق الأوسط تحت الهيمنة الأمريكية و من ضمن ذلك سوريا. حافظ الأسد وضع جيشه تحت قيادة الجنرال (نورمان شوارتزكوف) في حرب الخليج الاولى . في أيام بشار ، جرى القبض على العديد من الشباب المندفعين الذاهبين للعراق المحتل من أمريكا ، و هذا أكده وزير سابق لدى بشار و أضاف أن النظام سلمهم للامريكان. جيش بشار فشل أمام الثورة ، و كذلك فشل حزب الله و مليشيات شيعة العراق و الحرس الثوري الايراني. لم يتبق سوى خيار استعمال الروس للقيام بدور قذر (كما قال الدكتور النفيسي). هذا الدور قبلته روسيا مقابل رشوات اقتصادية من أمريكا. لكن الروس فشلوا في بلد أقل قدرة من سوريا عند غزوهم للأفغان ، و بالتالي ستذهب جهودهم هباء في سوريا بإذن الله. هذا الطيران سلاح الجبناء ، لكن على الارض لا تسيطر قوات (ما تبقى من النصيرية و اللبنانية و العراقية و الايرانية) سوى على 14 % فقط لا غير .

  2. il n’y a aucun doute ;;;LES MASQUES SONT TOMBES…IL Y A UNE COMPLICITE GROSSIERE ENTRE POUTINE LE BOUCHER ET BARAK LE COMPLOTEUR…MUSULMANS REVEILLEZ VOUS……

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يسمح لك بالدخول بدون استخدامها