مفاجأة .. “البغدادي” في سرت واستقرّ في مكان حصنّه “القذّافي” ضد النووي

2

ذكرت وكالتا الأنباء “إنسا” و”ايه دي ان كرونوس” الإيطاليتان الخميس، نقلاً عن مصادر ليبية من مدينة طرابلس أن زعيم تنظيم “” أبو بكر البغدادي لم يصل وحده الى مدينة ، بل كان مع زعيم أبوبكر شيكاو، الذي هرب بدوره من نيجيريا.

 

وأوضحت الوكالة أن البغدادي استقر في مركز المؤتمرات الشهير الذي أقامه العقيد معمر القذافي مركز “واغادوغو” للمؤتمرات، الذي يعد حصناً أمنياً فريداً بما أنه صمم لمقاومة هجوم نووي.

 

ونقلت الوكالة عن وزير الدولة للداخلية في حكومة طبرق فرج صالح من جهته، أن المعلومات المتوفرة لدى حكومته تشير إلى محاولة البغدادي الوصول إلى ، ولكنه لا يعرف ما إذا كان وصل البلاد بعد أم لا.

 

 

كانت صحيفة “ديلي ميل” البريطانيّة، أولَ من أورد الخبر الأربعاء، نقلاً عن مصادر ليبية وعربية مختلفة، مؤكدة وجوده في المعقل البديل للتنظيم بعد وصوله قادماً من تركيا حيث تعالج من الإصابات الخطيرة التي لحقت به بعد الهجوم الذي استهدف موكبه في أكتوبر(تشرين الأول) في محافظة الأنبار.

 

 

وقالت صحيفة ” ايه دي ان كرونوس” الإيطالية، إن هذا الوصول إذا تأكد، يعني بداية حرب في ليبيا بين داعش والقوى المسلحة الأخرى في المناطق النفطية، بما أن التوقعات تُشير إلى قرب إطلاق التنظيم حملة للسيطرة على آبار النفط في المنطقة الممتدة من سرت إلى طبرق شرقاً ومن سرت إلى سبها جنوباً، لتأمين احتياجاته المالية الكبيرة ولتمويل مشاريعه الإرهابية ضد أوروبا ودول المنطقة.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. مالك المالكي يقول

    اقسم بالله انكم بهايم يا صحيفة وطن
    وحيوانات لو انه البغداي في سرت وفي مكان حصين
    ليش القذافي ما تحصن فيه … يا زيالة
    داعش تكذب وانتم تكذبون
    داعش عميله ومجرمة وانتم عملاء وكذابون
    مالفرق بينكم وبين داعش الكفرة ؟

  2. ss يقول

    يبدو مسلسل هذا الأسم الأرهابي سيطول كثيراً امس بالرقه واليوم بسرت الليبيه وغداً بجهنم انشاء الله قصته وقصة الجن الأزرق هي واحده.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.