“إرهاب داعش” يحتفي بأطفال شاركوا في “مسابقة إعدام”

0

عمد تنظيم “الدولة الإسلامية”، الشهير بـ””، إلى بث مشاهد إعدام جديدة مُرعبة، عبر إصدار مرئي تضمن إقدام ستة ، على الإجهاز، بطرق وحشية، على ستة أسرى سوريين يعملون لصالح قوات النظام السوري في منطقة دير الزور، وهي الطرق التي قدمها التنظيم على أنها تأتي في سياق “جائزة” للفائزين الأوائل ضمن “مسابقة”.

الشريط يحمل عنوان “إلى أبناء يهود”، وتطول مدته قرابة 14 دقيقة، في جودة عالية، كما أنه اعتمد في تفاصيله على التمثيل، ويظهر في البداية طفل صغير بجانب حاسوب ومسدس وهو يشاهد “مجازر” ارتكبها الجيش الإسرائيلي في حق الأطفال الفلسطينيين، إلى جانب صور لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو.

في لقطة أخرى، يظهر عشرات الأطفال بزي أَسْود موحد، وهم جالسون وسط منطقة صحراوية وعلامات التأثر بحرارة الشمس بادية على وجوههم، حيث يتلون القرآن على الطريقة التقليدية؛ فيما ظهر عدد منهم وهم يمارسون تدريبات في فنون القتال، إذ حاول الشريط إظهار الأمر متعلقاً بمسابقة يليها الحصول على “جائزة”.

وبدا مقاتل “داعشي” أمام صفوف الأطفال، وهو يعلن أسماء الفائزين في تلك المسابقة، حيث احتل مغربي، يلقب بـ”أبو العفراء المغربي”، الرتبة الأولى بمعية خمسة أطفال آخرين يحملون جنسيات تنتمي لمصر والعراق وطاجكستان وتركستان، فيما قال المتحدث إن الجائزة تقتضي “إقامة حد الله على مرتدين ارتكبوا نواقض من نواقض الإسلام”، وفق تعبيره.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.